window.location = "http://bimarabia.com/os"; Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

السبت، 11 أكتوبر، 2014

Temple Grandin

فيلم شيق و مثير عن حياة فتاه :



و لكن لانه ليس من انتاج السبكي فلن تجد رقص و عري بل ستجد قصه حقيقية مذهله محفزه مثل



Homeless to Harvard: The Liz Murray Story



قصه فتاه مصابة بالتوحد و هو مرض يصيب من كل مائه شخص يصيب شخص او اثنين , في بلادنا يعتبرونهم متخلفين و الصواب انهم مختلفين , يحتاجون ان نفسح لهم و نحتويهم و ستكتشف انهم افضل من الاسوياء فهم لا يكذبون و لا يخدعون و يعملون بجديه



 Different Not Less



تواجه Temple Grandin مشاكل كثيره في التأقلم مع المجتمع لكنها تتحدها و تكون قصه حياتها مناره لمن يأتي بعدها و تغير في الثروة الحيوانية في العالم



تمبل غراندين (ولدت في 29 أغسطس 1947) هي أستاذة في علم الحيوان في جامعة ولاية كولورادو، ومؤلفة للكتاب الأكثر مبيعاًThe Autistic Brain DVD، واستشارية في سلوك الحيوانات في مجال المواشي. اشتهرت غراندين التي تعاني من التوحد ذو الأداء الوظيفي العالي من خلال نشاطاتها من أجل مرض التوحد، واختراعها لآلة العناق المصممة للأشخاص ذو الحساسية المفرطة. انتج لها فلم عام 2010 يحكي سيرتها الذاتية.



http://www.youtube.com/watch?v=2wt1IY3ffoU



TempleGrandin.jpg

احد مؤسسي جمعية التوحد الامريكية يقول




«قابلت تمبل أول مرة في منتصف الثمانينات في المؤتمر السنوي الذي تقيمه الجمعية، وقفت شابة طويلة بدا عليها الاهتمام بالنقاش على هامش المجموعة، كانت تبدو لطيفة وخجولة، لكنها اكتفت بالاستماع. علمت أن اسمها تمبل غراندين، ولكني لم أعلم بأنها مصابة بالتوحد إلا في نهاية الأسبوع. ذهبت إليها وسألتها إذا ما كانت ترغب بالتحدث في المؤتمر في العام المقبل ووافقت. خاطبت تمبل غراندين الجمهور لأول مرة في العام التالي، تجمع الناس ولم يكتفوا من حديثها. لأول مرة كان هناك شخص ما يخبرهم عن التوحد من خلال تجربته الذاتية، وكيف أن يكون شخص ما حساساً تجاه الأصوات، (كأن تكون مربوطاً بسكة حديدية والقطار قادم). سُئلت العديد من الأسئلة: "لماذا يدور ابني كثيراً؟" "لماذا لا ينظر إلي؟" "لماذا يضع يديه على أذنه؟" تحدثت من خلال تجربتها الخاصة وبصيرتها المثيرة للإعجاب. امتلأت عيون الكثيرين بالدموع وسرعان ما أصبحت تمبل المتحدثة الأكثر رواجاً في مجتمع التوحد.»





تقول تمبل:





"لو استطيع أن أصبح طبيعية بطرفة عين لن أفعل ذلك. التوحد أصبح جزء من هويتي الآن."








موقعها الشخصي\\




ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

BIM arabia © 2014. All Rights Reserved | Powered by- Blogger

Designed by- Dapinder