window.location = "http://bimarabia.com/os"; Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

الجمعة، 23 يونيو، 2006

>الاخبار من جوجل

1
>يا سلام عليك يا جوجل
اية الجمال ده
الاول كان بيبحث في المواقع الان كل يوم يطلع لنا بموقع

اليوم موقع الاخبار من جوجل و باللغة العربية

http://news.google.com/news?ned=ar_me

وسام تميز
Read More »

الاثنين، 19 يونيو، 2006

>التدوين

0
>
"التدوين استقطب بعض الناس إلى الحياة السياسية والذين ربما لم يشاركوا فيها من قبل، المدونات أجبرت وسائل الإعلام على أن تكون حذرة جداً فيما تغطيه"
إيثان ذوكرمان
Read More »

ابتسم من فضلك

1
ابتسم انت انا مش هابتسم
اقرأ الخبر التالي
و اما ان تبتسم او تيجي تقعد جنبي نبكي


الخبر من جريدة الجمهورية و قرأتة في الاخبار
قررت وزارة التنمية الادارية ان هي تدرب 24الف موظف علي الابتسام في وش المواطنين اللي جايين
يقضوا مصالحهم

الاجمل ان التكلفة بسيطة مش هانحس بيها
لان جسمنا نحس

28
مليون فقط
Read More »
0
أى معلومة حصلت عليها بالمجان حاول أخراجها بالمجان لأخيك ولك الثواب والأجر أن شاء الله
Read More »

الأحد، 18 يونيو، 2006

الجمعة، 16 يونيو، 2006

>اوراكل تنوى الدخول الى عالم اللينوكس

0
>ذكرت صحيفة ال Financial Times الامريكية فى عدد الأثنين قبل الماضى أن الشركة الأمريكية الرائدة فى مجال قواعد البيانات والتقنيات المتعلقة بها Oracle تنوى دخول عالم اللينوكس عبر اصدارة خاصة بهم .
وقالت الشركة انها أجبرت على تغيير بعض السياسات الخاصة بهم بعد أن قامت شركة RedHat الرائدة فى دعم وتطوير أنظمة اللينوكس بشراء شركة JBOSS المتخصصة فى تقديم الحلول الوسيطة للشركات وهذه الشركة تعمل أيضا تحت مظلة ال OpenSource .
وقال التقرير الذى نشرته الصحيفة أن الشركة تنوى شراء شركة Novell التى تحتل المركز التانى بعد RedHat فى سوق اللينوكس .
“نحن نريد حزمة برامج وأدوات تطوير كبيرة جدا ونريد أيضا نظام تشغيل حيث ينقصنا هذا ” هذا كلام المدير التنفيذى لشركة أوراكل Larry Ellison .
لكن من وجهة نظرى لا أعتقد ان شركة اوراكل ستشترى شركة بحجم نوفل ولكن ليس مستبعدا أى شىء فى هذا الزمان .
مصدر الخبر مدونة البطريق العربى
http://arabpenguin.tadwen.com/2006/0...8%d9%83%d8%b3/
Read More »

>OFFICE 2007

0
>
بسم الله الرحمن الرحيم

في الاصدارت السابقة لم اجد ما تستقر عيني علية في تطورات نسخ الافويس
فقد كان التطوير بسيط و لا يكاد يلحظ

اما هذه الاصداره فهناك تطور ملحوظ و هناك بعض المزايا التى اعجبتني
مثل انك بمجرد تظليل كلمه تظهر بجانبها زراير تكبير و تميل و تغيير الخط و غيرها بجانب الكلمه مما يسهل العمل
Read More »

الأحد، 11 يونيو، 2006

>من هو الهاكر

0
>
من هو الهاكر
الهاكر هو الشخص الذي يجيد علوم الحاسب سواء الكونات المادية و البرامج و البرمجة و الامن و الادارة.

من ناحية الامن هو الشخص الذي يستغل الثغرات سواء نظام التشغيل او الحائط الناري او غيرهما للدخول و الحصول على ما يريده من معلومات لإيمانه بان المعلومات حق للجميع.

الهاكر خارج مجال الحاسب هو الشخص الذي يفعل الشئ بواسطه اقل الامكانيات ,باستخدام ادوات لم تصنع للغرض الذي يستخدمة , هو الذي يجد 30 استخدام للملعقة غير الطعام

الهاكر في مجال الحاسب يجيد عدد من لغات البرمجة. الذي يمكنه تصميم برنامج قوي في وقت بسيط و بدون تفكير كثير و خالي من الاخطاء تقريبا . و ليس نسخ و لصق سكربتات من اجل تدمير مواقع و سرقتها .
بل السارق يسمى crackers
(from criminal hacker)


اذن الهاكر هو لقب يماثل لقب المهندس و الدكتور شئ له احترامه و لا يطلق من قبل الشخص على نفسه بل من قبل الاخرين .

و كونك هاكر (افتراضا) ليس معناة التكبر بل معناه انك شخص مميز و عليك واجب مهم و هو مساعده الناس و تشجيع البرمجيات الحره و اكبر مثال على هذا ريتشارد ستلمان الذي صمم العديد من البرمجيات الحره و اكثر من التصميم في وجهه نظرى القاصرة ايجاد الفكره و نشرها و وضع قوانين و ضوابط لها .
Read More »

السبت، 10 يونيو، 2006

>كتب كتب سيرفر كتب

0
>http://lab.lpicn.org/pub/books/

كتب انجليزية رائعه
Read More »

>عدد مستعملي لينكس

0
>
اذا كنت احد مستخدمي لينكس قم بتسجيل نفسك
http://counter.li.org/

عداد مستعملي لينكس
Read More »

>الكرتون

0
>و انا اشاهد توم و جيري
وجدت لقطة طائر يريد ان ينقذ جيري
فخطط لاسقاط شجرة و بسرعة البرق رسم رسم كروكي يحدد ماذا يفعل حتى تسقط الشجره علي القط دون الفأر

و حدثنى استاذ ايهاب انه اثناء فرجة اولاده على الكرتون حانت منه التفاته فوجد رسمة سريعة تشعر انها شغبطة لكنها ذكرته بشئ ما رجع اللقطة فوجد انه قانون كان يدرسة بالجامعة
Read More »

>تعاطفك وحدة مش كفاية

0
>محتاجين مساعدة
HELP


Read More »

>الاخوان المصريون المدونون

3
>
بدأ الاخوان المسلمون في الدخول الى المدونات بعد ان سيطر عليها فترة كبيرة الشيوعيين
و اكثر مدوناتهم مهتمه بالسياسة و خاصة حركة كفاية
و يلا حظ في الاثنين الاسم الغريب مثل القطط السوداء و مدونة ميت و لست موجود و و و
عقبال السلفيين
و هذا مثال على مدونة اثنين اخوان
Read More »

>مايكروسوفت تقارن لينكس والمصادر المفتوحة بالارهاب

1
>
ثمانية من كل عشرة من الارهابين يستعملون لينكس و البرامج الحره

تذكرنى هذا الخبر باحصائية ان كل الارهابين يأكلون العيش
Read More »

الجمعة، 9 يونيو، 2006

>اجب عن الرسالة التالية

0
>
Read More »

>هل هذا ممكن

0
>
Read More »

>الكثافة السكانية

0
>كل ويوم و الثاني تحديد النسل و كأن المشكله التى لا حل لها هو عدد السكان
و تنفق الملايين التى كان يمكن ان تحل مشكله البطاله
و تنظيم الاسره و حسنين و عوضين ّّ
عدد السكان قوة و ليس مشكله كما يحاولون تصويرها


انظروا الى الصين التى عددها اكبر منا بكثير
و مع ذلك ينظر اليه على انة التنين الذي سيفترس النسر الامريى

Read More »

>مشكله مع التكيف

0
>في الشركه التكيف فسد
و ما ادراكم ما معنى فساد التكييف في عز الصيف في شركة لا يوجد بجوارها عمارات تمنع عنها الشمس
و بعد ما يحدث في الركات من تكوين لجنه و الذي منا
ارسلوا لنا من يصلح التكيف
الاسطى جاي من غير عده و ظل ثلاث ايام يحاول يصلح بدون فايده
و من الاسئله تبين انه شاف جهاز تكييف سابقا
ثم تطوع احدنا بتصليح التكيف و في ثواني اصلح
التكيف كلنا و اخدين ساتر
اول ما اشتغل كويس كويس
فجاءة خرجت اتربة في وجهه من يصلح و كل واحد اختبئ و احدنا جرى و وقع في الطرقة
كنا فاكرين انه تكييف علاء الدين و لا ايه

على العموم لم يصل الحال الى هذا المستوى
Read More »

>المدونة الخضراء

0
>منذ ان فتحت المدونة و انا حريص على وضع ما يسئلنى علية اصدقائي لعلمي ان طلباتهم متشابهه
فكثيرا ما اسئل عن موقع يقوم بكذا او برنامج او او ما شابهه
فبدلا من ان اضيع وقتي و وفته ارشدة الى المدونه

فكنت جالس مع المهندس احمد جابر صديقي و كلما سئلني عن شئ اقول له بالمدونة الخاصة بي
حيث ان اكثر ما سئلني قد سئلني فيها المهندس احمد فرحان و اجبته عليها و وضعت اجابتها بالمدونة

و تكرر اسئلته و تكررت اجاباتي المختصرة و التى اختمها بادخل على المدونة و هتلاقي الوصلات و ما تريدة

فلما تكرر الامر قلت له انا اصبحت كالقذافي كلما سئل عن شئ قال :
"ستجدة بالكتاب الاخضر"
و هو كتابة كالبطيخة من برا اخضر و من جوه احمر ملئ بالشيوعيه
Read More »

>الطب و الاطباء

0
>ارجو من الدكاتره الا يغضبوا منى و من الصورة

تخيل ان ينشر نعي كهذا




هناك احد الطبيب مضى بأسمه في خانة سبب الوفاة
و ختاما


الطبيب المسلم

Read More »

>كيف تطلب من مديرك علاوة

0
>
موظف اراد علاوة فارسل لمديرة رسالة مع استبدال حرف الاس بالدولار
How to ask your Boss for a salary increase..?

One day an employee sends a letter to her boss asking for an increase in her salary!!!

$$Dear Bo

In thi$ life, we all need $ome thing mo$t de$perately. I think you $hould be under$tanding of the need$ of u$ worker$ who have given $o much $upport including $weat and $ervice to your company. I am $ure you will gue$$ what I mean and re$pond $oon.

Your$ $incerely

Marian $hih
في اليوم الثاني بعد ماأستقبل المدير الرساله من الموظف رد عليه بالرد هذا ::
متعمدا كتابة كلمه نو

Dear Marian

I kNOw you have been working very hard. NOwadays, NOthing much has changed. You must have NOticed that our company is NOt doing NOticeably well as yet. NOw the newspaper are saying the world's leading ecoNOmists are NOt sure if the United States may go into aNOther recession. After the NOvember presidential elections things may turn bad.

I have NOthing more to add NOw. You kNOw what I mean.

Yours truly,

The Manager
اذا اردت نصائح لطلب علاوة بجد بس افتكرنا
اطلب مقابله شخصية
لا تذكر في طلبك انك مديون او ظروف عائلية حتى لا تسقط من نظره
كن حازما
لا تجعلها امام باقي الموظفين
لا تقارن نفسك بغيرك
اختار الوقت المناس حيث تكون مشارك بمشروع جماعي او الظوف مواتيه
Read More »

كيف تطلب من مديرك علاوة

0
موظف اراد علاوة فارسل لمديرة رسالة مع استبدال حرف الاس بالدولار
How to ask your Boss for a salary increase..?

One day an employee sends a letter to her boss asking for an increase in her salary!!!

$$Dear Bo

In thi$ life, we all need $ome thing mo$t de$perately. I think you $hould be under$tanding of the need$ of u$ worker$ who have given $o much $upport including $weat and $ervice to your company. I am $ure you will gue$$ what I mean and re$pond $oon.

Your$ $incerely

Marian $hih
في اليوم الثاني بعد ماأستقبل المدير الرساله من الموظف رد عليه بالرد هذا ::
متعمدا كتابة كلمه نو

Dear Marian

I kNOw you have been working very hard. NOwadays, NOthing much has changed. You must have NOticed that our company is NOt doing NOticeably well as yet. NOw the newspaper are saying the world's leading ecoNOmists are NOt sure if the United States may go into aNOther recession. After the NOvember presidential elections things may turn bad.

I have NOthing more to add NOw. You kNOw what I mean.

Yours truly,

The Manager
اذا اردت نصائح لطلب علاوة بجد بس افتكرنا
اطلب مقابله شخصية
لا تذكر في طلبك انك مديون او ظروف عائلية حتى لا تسقط من نظره
كن حازما
لا تجعلها امام باقي الموظفين
لا تقارن نفسك بغيرك
اختار الوقت المناس حيث تكون مشارك بمشروع جماعي او الظوف مواتيه
Read More »

>تعلم بالصور

0
>مجموعة من الكتب مطروحة مجانا على الشبكه العنكبوتية
شرح برامج الحاسب
اتصفحه حاليا
http://inpics.net/
Read More »

تعلم بالصور

0
مجموعة من الكتب مطروحة مجانا على الشبكه العنكبوتية
شرح برامج الحاسب
اتصفحه حاليا
http://inpics.net/
Read More »

>موت الزرقاوي

0
>
خبر موت الزرقاوي انتشر انتشار النار في الهشيم بواسطة الاعلام و الانترنت
و اهتم بهذا الموضوع المدونون
اللهم ارحمه رحمه واسعه


Read More »

موت الزرقاوي

0
خبر موت الزرقاوي انتشر انتشار النار في الهشيم بواسطة الاعلام و الانترنت
و اهتم بهذا الموضوع المدونون
اللهم ارحمه رحمه واسعه


Read More »

>حقوق الانتاج الذهني

1
>















Read More »

حقوق الانتاج الذهني

1
















Read More »

الخميس، 8 يونيو، 2006

برامج تعليمية لطفلك

0
مجموعة من البرامج لابنك


http://edu.kde.org/
Read More »

تصميم الصفحات من جوجل

0
خدمة من جوجل انشئ موقعك بسرعة و سهولة


http://pages.google.com/
Read More »

كاتب هذة السطور

0
لا اعتقد ان كاتب هذه السطور يستحق ان يكتب عنه و لكنى رأيت ضرورة هذا حتى يعلم زوار المنتدى من يتكلم و هى مسئله ذوقيه

في البداية لست خبير برمجة و لا صحفي و لا متمكن من علم من العلوم
لست متخصص
و هذه حقائق لا يسعني انكارها

اذن لماذا انشئت المدونه
لانى امنت بعده افكار و احببت نشرها مثل البرامج الحره و المدونات
لانى احببت ان اقول رايي في افكار خاطئه مثل ان الهاكر هو الذي يدمرالمواقع
لانى احب ان افيد اخواني بما اعثر عليه و احب ان اشاركهم بما يقع في يدى
Read More »

>كتب و اسطوانات علمية

0
>موقع اعجبني احببت ان اشارككم فيه

بة العديد من الكتب و الاسطوانات العلمية باللغه الانجليزية
نزلت منه اسطوانات تعليم لينكس و اوي ان ابدا بتعلمها فورا لا ركنها على امل الاطلاع عليها لاحقا
http://ebooks.tipsclub.com/index.php
Read More »

>خدمات جوجل التى لم تطرح بعد

0
>يمكنك الاطلاع على مشاريع جوجل التجريبيه و تجربتها
من الموقع التالي
http://labs.google.com/

مشاريع جبارة
متوقع يطرحوا نظام تشغيل العام القادم
Read More »

>تصفح المريخ

0
>بعد ان طرحت جوجل تصفح الارض بدقة تجعلك ترى بيتك و تصفح القمر

تطل علينا بتصفح المريخ
http://www.google.com/mars/
Read More »

>جوجل تطرح برامج للينكس

0
>جوجل لا تهمل لينكس بل تطرح له نسخ من برامجها
و تهتم بتشجيع العاملين في هذا المجال

و قد طرحت نسخة من عارض الصور للعمل على لينكس
على العنوان التالي
http://picasa.google.com/linux/
Read More »

الأربعاء، 7 يونيو، 2006

>ما يأكلة الجوجليون

0
>اذا اردت ان تعرف ماذا تقدم جوجل للعاملين بها اليك هذة الصفحة

http://www.flickr.com/photos/brettlider/sets/154249/

لعلها تحفظ لتحسين مهارتك للالتحاق بالعنكبوت جوجل
Read More »

>جوجل و الابحاث العلمية

0
>للبحث عن مقالات مع اسم المؤلف و عدد الاشارات و المراجع

و تحتوي على اشارات للحصول على الكتب من المكتبات في حاله عدم توافر الكتب على الانترنت

www.Scholar.Google.com


و ما دمنا نتحدث عن تقنيات جوجل فلنتحدث قليلا عن الجداول الالكترونية
و هو نظام ليس جديد لكن مع جوجل يصبح شئ اخر و هو لعمل جداول الكترونية و تحريرها جماعيا
http://spreadsheets.google.com/


وهنا قائمة بكل مشاريع مختبرات google
..Google Labs

* Gmail + Calendar + Chat + Notebook = MS Outlook
* Writely = MS Word
* Google Spreadsheets = MS Excel
* Google Pages = MS Frontpage



Be Afraid Microsoft… Be VERY Afraid
Filed under: coolservices, google, cool — Mike Crute at 12:15 pm on Tuesday, June 6, 2006

Well it looks like Google is back up to it with the pre-pre-release of Google Spreadsheets. Given the fact that I haven’t gotten into the preview yet I can’t say from personal experience but this looks like a killer app (literally and figuratively).

Particularly intriguing about this offering is the heavy focus on collaboration, something that feels oddly missing from the recent Google Notebook. So far I really like what I see in the works and I hope Google brings this approach to all their applications.

Many have said but none have been able to prove that Google is writing a web-based office suite that would compete with Microsoft, the first move was their acquisition of Writely, and now this. Google has positioned itself with a partial office suite that would easily compete with Microsoft. Let’s review:

* Gmail + Calendar + Chat + Notebook = MS Outlook
* Writely = MS Word
* Google Spreadsheets = MS Excel
* Google Pages = MS Frontpage

The only things that I see are a presentation package, a database package, and a flowchart package. I don’t doubt those are in the works. Go Google! I do hope I get into the alpha soon…
http://mike.crute.org/blog/2006/06/06/be-afraid-microsoft-be-very-afraid/
Read More »

>برج ايفل بالهند

0
>احد اصدقائي اعطيته العديد من البرامج الحرة
و كنت اتابعه لاعلم اراء الناس و استطلع ارائهم
فكان من الاشياء التى لاحظتها
انة يبحث عن برج ايفل في الهند كشخص نزل الهند و يشكي من عدم توفر الطرق السريعة و خدمة كريدت كارد و عدم وجود متاحف تعرض لوح ديفنشي
و الى اخره

على سبيل المثال برنامج
OPEN OFFICE
يقول لي :
انا متعود ان زرار كذا بين زرار كذا و زرار كذا في اوفيس مايكروسوفت و لا اجده فماذا افعل
او خدمه كذا مش في مكانها

متصورا ان هذا البرنامج هو منتج اخر لمايكروسوفت قد تم نسخه و ضرب الباسورد
لا البرامج الحره منتج مستقل و طبيعي ان تجد اختلاف بينها و بين البرامج الاصلية في المعتاد تكون للاحسن
Read More »

برج ايفل بالهند

0
احد اصدقائي اعطيته العديد من البرامج الحرة
و كنت اتابعه لاعلم اراء الناس و استطلع ارائهم
فكان من الاشياء التى لاحظتها
انة يبحث عن برج ايفل في الهند كشخص نزل الهند و يشكي من عدم توفر الطرق السريعة و خدمة كريدت كارد و عدم وجود متاحف تعرض لوح ديفنشي
و الى اخره

على سبيل المثال برنامج
OPEN OFFICE
يقول لي :
انا متعود ان زرار كذا بين زرار كذا و زرار كذا في اوفيس مايكروسوفت و لا اجده فماذا افعل
او خدمه كذا مش في مكانها

متصورا ان هذا البرنامج هو منتج اخر لمايكروسوفت قد تم نسخه و ضرب الباسورد
لا البرامج الحره منتج مستقل و طبيعي ان تجد اختلاف بينها و بين البرامج الاصلية في المعتاد تكون للاحسن
Read More »

الثلاثاء، 6 يونيو، 2006

دعايات ولا احلى

0
دعايات ولا احلى

--------------------------------------------------------------------------------

كتبت إحدى شركات إنتاج المكيفات على مكيفاتها "لا تلق مكيفات الهواء من
النوافذ"
*****


*أما أحد مجففات الشعر فعليه تنبيه يقول
"لا تستخدمه أثناء النوم"
*****


* مكواة للملابس كتب عليها
"لا تكوي الملابس مطلقاً وهي ملبوسة"
********

* وهذه مكنسة كهربائية وعليها ملصق يقول
"لا تستخدمها لجمع البنزين أو المواد القابلة للاشتعال.. ولا تستخدمها لأي شيء يشتعل
*****

* طبعت إحدى الشركات على قاعدة أحد منتجاتها
لا تقلب العبوة
****


* شركة سينغربري كتبت على علبة فول سوداني
"تحذير: يحتوي هذا المنتج على مكسرات".



* أما شركة نيسكو فكتبت على علبة للجبن
"لنتيجة جيدة، انزع الغطاء".



* من المعروف أن حبوب تحديد النسل أو منع الحمل تستخدم لهذا الغرض.. إلا أن
إحدى الشركات المنتجة لهذه الحبوب تأبى إلا أن تكتب التوضيح التالي
لا تستخدميه وأنت حامل أو تنوين الحمل أو شعرت بأنك ربما كنت حاملاً



وهذه حبوب منومة كتب عليها تحذير
قد تسبب الخمول



* من الطبيعي إذا أصيب الإنسان بالخمول إلا يقوم بعمل، فما هو الحال بالنسبة
للطفل الرضيع؟ ومع ذلك تقول إحدى الشركات على منتجها وهو عبارة عن قطرة
للأطفال.
ربما تسبب استخدام هذا المنتج في الخمول.. فإذا ما حدث ذلك فلا تقم بتشغيل آلات
ثقيلة.. أو قيادة السيارة".. "أيها الطفل الرضيع.

* كتب على ولاعة سجائر
"أشعلها بعيداً عن الوجه"



من المعلومات التي رأت شركة للأنوار الكاشفة أن تطلع عليها المستهلك قولها هذه
المصابيح الكاشفة بإمكانها إضاءة منطقة شاسعة، حتى في الظلام
..

إحدى طفايات الحريق يقول منتجوها على ملصق عليها تحذير
غير قابل للاشتعال



* كتب على عبوة للبطاريات الصغيرة
"إذا ما ابتلعتها.. اذهب فوراً إلى الطبيب"
أحد أنواع المفارش كتب عليه: تحذير
لا تحاول ابتلاعه

يقول التحذير على علبة كبريت تحذير
ربما تشتعل
منقول
Read More »

>حوار مع رتشارد ستولمان (مترجم)

0
>

المصدر: http://www.tuxjournal.net/intervista1-en.html

http://www.kenanaonline.com/blog/20403

1) في البداية، هل من الممكن أن تشرح لقرائنا لماذا بدأت فري سوفتوير فاونديشن Free Software Foundation (مؤسسة البرمجيات الحرة) عام 1984؟ ماذا أردت منها؟ لماذا كوّنتها؟

ما بدأته في 1984 كان برمجة نظام تشغيل جيإنيوGNU . كانت كل نظم تشغيل الحاسبات الحديثة لتلك الأيام ملكية خاصة؛ فكان محظورا على المستخدمين تداولها، ولم يمكنهم الحصول على التكويد المصدر لمعالجته. في نظام التشغيل كان السبيل الوحيد لاستخدام الحاسبات بحرية هو استبدال تلك الأنظمة بنظام تشغيل مجانى. هذا ما كان مقصودا من جيإنيو.تم تدشين فري سوفتوير فاونديشن FSF أواخر عام 1985 لتوفر التمويل وجمع التبرعات من أجل تطوير جيإنيو، وبتعميم أكثر، من أجل ترويج البرمجيات الحرة .

2) ماذا تعني البرمجيات الحرة؟ ما وجه الاختلاف بين البرمجيات الحرة والمصادر المفتوحة Open Sources؟ البرمجيات الحرة هي البرمجيات التي تحترم الحريات الأربع الأساسية:
حرية تشغيل البرنامج كما تشاء
حرية دراسة التكويد المصدر وتعديله ليفعل ما تشاء
حرية نسخ البرامج وإعادة توزيعها لآخرين
حرية نشر إصدارات معدلة (تشمل تكويدها المصدر)

إن غاية حركة البرمجيات الحرة هي أن يملك كل واحد يستخدم البرامج هذه الحريات. نحن نؤمن أن من الخطأ تجريد كائن من كان من هذه الحريات. بكلمات أخرى، البرمجيات غير الحرة لا أخلاقية. لقد انطلقت المصادر المفتوحة في 1998 على يد أشخاص أعجبتهم البرمجيات الحرة لكنهم لم يوافقوا على نهجنا الأخلاقي نحو الموضوع. وأرادوا طريقة للحديث عن البرمجيات الحرة دون إبداء أي صلة بحركة البرمجيات الحرة وفلسفتها. وقد صيغ تعريف المصدر المفتوح على غرار تعريفنا نحن للبرمجيات الحرة، ولكنه مكتوب بأسلوب مختلف، والمعايير ليست طبق الأصل. لقد قبل مؤيدو المصدر المفتوح بعض التراخيص التي سبق أن رفضناها باعتبارها مقيِّدة جدا. وعلى أية حال، الفارق الكبير بين البرمجيات الحرة والمصدر المفتوح يكمن في القيم الفلسفية الأساسية. فهدفنا هو الفوز بالحرية لنا نحن ولكم أنتم، رافضين ومبدلين البرمجيات التي تدوس على حرية المستخدم. وقولنا هو أن البرمجيات الحرة أخلاقية وغير الحرة ليست كذلك. على النقيض، ينصح مؤيدو المصدر المفتوح بـ ’نموذج برمجة‘ على أساس أنه دائما ما ينتج برمجيات فائقة تقنيا. وهم لا يقولون إن المصدر غير المفتوح لا أخلاقي. إنهم لا يعرضون الأمر كمسألة صواب وخطأ. 3) هل فكرتم أبدا أن توقفوا المشروع في أعقاب صعوبات ما (إن وجدت صعوبات ما)؟لا، لم توجد تلك المصاعب الكبرى قط.

4) هل أنت راض عن إفإسإف؟ هل هي حقا ما فكرت في إنشائه عام 1984؟ أتريد تحسين شيء أو التخلص منه؟ما شرعت في برمجته عام 1984 كان نظام تشغيل جيإنيو. لم تئول الأمور كلية إلى ما تنميت. أردت تحقيق بعض خطوات تقنية للأمام، مثلا إحلال توثيق ببنية النص الفائق قابل للوصول عبر برنامج المعلومات Info، محل صفحات الدليل الإرشادي man pages، لم يتم تبنيها من قبل مجتمعنا بكامله. والأكثر إزعاجا، أن معظم الناس الذين يستخدمون نظام جيإنيو، لا يعلمون أنه جيإنيو. من الطبيعي والمعتاد أن يستخدم جيإنيو مع نواة برمجية kernel اسمها لينكس Linux، والذي جُعل برمجية حرة في 1992؛ ونبع الخلط عندما دمج جيإنيو ولينكس، مما أثمر نظاما يعرف بـ جيإنيو/لينكس GNU/Linux وهو الصواب، وهنا يظن العديد من المستخدمين أن النظام بالكامل هو لينكس.بالرغم من هذه الأشياء المزعجة، فإن نظام جيإنيو/لينكس فيه الكفاية تقريبا للغرض منه: تمكين مستخدمي الحاسب من استخدام برامجهم بحرية. على كل حال، فهو يخفق عادة في تحقيق هذا الهدف، لأن أغلب إصدارات جيإنيو/لينكس المتاحة للاستخدام اليوم تحتوي على بعض البرامج غير الحرة. مما يشجع المستخدمين على خوض 99% من الطريق إلى الحرية وليس كل الطريق إليها. هذه أكبر نقطة ضعف في مجتمعنا.

5) ما وظيفتك؟لم أحصل على وظيفة منذ يناير 1984، عندما اعتزلت عن العمل في ماساشوستس إنستتيوت أوف تكنولوجي MIT (معهد ماساشوستس للتكنولوجيا) من أجل البدء في برمجة نظام جيإنيو. يتشكل عملي، ومعظمه غير مدفوع، من قيادة مشروع جيإنيو، وإدارة إفإسإف، والترويج لحركة البرمجيات الحرة

.6) هل هناك أخبار ما ينبغي أن نعرفها عن إفإسإف؟ وما هي المستجدات بالنسبة للرخصة العمومية العامة GPL؟الخبر الرئيسي من إفإسإف هو أننا قد بدأنا حملات لإقناع شركات المكونات الصلبة hardware للتعاون مع نظام المدخلات/المخرجات الأساسي BIOS الخاص بالبرمجيات الحرة، ومع برامج تعريف المكونات الصلبة drivers الخاصة بالبرمجيات الحرة. وبالنسبة لبرامج التعريف، بدأنا مع الكروت اللاسلكية، وفي خطتنا التوسع لنوعيات أخرى من الكروت، والاحتفاظ بقوائم تذكر أي الكروت تدعمها البرمجيات الحرة وأيها لا تدعمها.وقد وضعت خطة مبدئية لتكريس الشهور القليلة الأخيرة من العام الحالي للعمل على الإصدارة 3 من الرخصة العمومية العامة.7) ما وضع هيرد Hurd؟ ألا زلت تعمل به؟ هل يمكنك أن تصف باختصار ما هو هيرد في حقيقته، من أجل قرائنا؟ جيإنيو هيرد هو النصف العلوي من النواة البرمجية لجيإنيو. وهو مصمم ليتم تشغيله على قمة نواة برمجية دقيقة microkernel؛ في الأصل استخدمنا ماك Mach لهذه المهمة، غير أن مبرمجي هيرد قرروا تحويل مجراه لإلفور L4 بدلا من ذلك. عن نفسي لم أعمل قط في كتابة جيإنيو هيرد. في 1990 أخذتُ أنا قرار استخدام ماك باعتباره القاعدة، بعد ذلك سلّمت المهمة لفريق إفإسإف.إن تصميم هيرد يجعله قويا جدا، ولكنه للأسف لا يعمل بشكل يعتمد عليه. المتطوعون مستمرون في العمل به لكن التقدم بطيء. إذا كنتم راغبين في الاشتغال على برمجة هيرد، اكتبوا لي من فضلكم. 8) لماذا تحارب من أجل نظام مدخلات/مخرجات أساسي؟كان من المعتاد تخزين نظام المدخلات/المخرجات الأساسي في ذاكرة القراءة فقط ROM. وربما كان بنفس الدرجة جزءا من الدائرة الألكترونية؛ فمسائل البرمجيات الحرة لم تقم لها قائمة لأن المستخدمين لم يستطيعوا تركيب البرامج المتنوعة لنظام المدخلات/المخرجات الأساسي. مما يعني أنها من المفروض أن تكون برامج حرة. في الواقع، يوجد بالفعل برنامج حر خاص بنظام المدخلات/المخرجات الأساسي للحواسب الشخصية. إنما يُضطر إلى توفيقه مع تفاصيل كل طراز من الحاسبات على حدة، وفي الغالب ترفض الشركات المصنّعة الإفصاح عن المعلومات الضرورية.9) في أوروپا لا تزال ثمة مشاكل كبيرة في براءات البرمجيات، ما رأيك الشخصي وماذا عن براءة البرامج على وجه العموم؟براءات البرامج مثل الألغام الأرضية بالنسبة لمطوّري البرامج. هي ذات خطورة لكل مطوّري البرامج، لكن الشركات الكبرى يمكنها تفادي جزء من المشكلة بالترخيص المتبادل لبراءاتهم فيما بينهم، لذا فالخطر الأكبر يقع على المبرمجين ممن ليسوا بشركات كبرى. إن البرنامج الضخم يدمج بين آلاف الأفكار الرياضاتية الحاسبية (وظائف، أساليب، لوغاريتمات، إلخ). إذا سمحت بلد ببراءات البرامج، يعني ذلك أن كلا من هذه الأفكار الحاسبية قد تصبح له براءة. وعليه فعندما يكتب مبرمج برنامجا ضخما، مستخدما آلاف الأفكار الحاسبية، ستكون مئات من الأفكار لها براءة تخص شخصا آخر. ومن ثم يواجه مئات الدعاوى القضائية المحتملة من قبل مالكي البراءات المختلفين. وبمستطاع مالكي البراءة أن يرفعوا قضايا على مستخدمي البرنامج أيضا. 10

) والآن مع هذا السؤال السيء: ما هي وجهة نظرك الشخصية في تطبيقات جيإنيو/لينكس وما هو التطبيق المفضل عندك؟ ما طريقة توزيع جيإنيو/لينكس التي تستخدمها في أعمالك؟

البرنامج الأساسي الذي أستخدمه هو جيإنيو إيماكس Emacs. وهو معالج نصي قابل للامتداد وأستطيع استخدامه تقريبا في كل شيء أريد عمله على الحاسب.وطريقة توزيع جيإنيو/لينكس التي أزكّيها هي أوتوتو Ututo، لأن مبرمجيها ملتزمون بالحرية التزاما قويا. فإذا وجدوا شيئا في أوتوتو غير حر حذفوه.

11) ماذا تفعل في حياتك؟ ما وظيفتك؟ كيف تكسب عيشك مرة أخرى؟

شرحت عملي آنفا. وبعيدا عن العمل، أحب أن أقرأ، وآكل لذيذ الطعام، وأستمع إلى الموسيقى (كنت في بلغاريا لتوّي وحصلت على الكثير من التسجيلات اللطيفة للموسيقى البلغارية الشعبية الراقصة). أتلقى أجرا نظير بعض الكلمات التي ألقيها – ليس كلها – ومن هنا أُرزق.

Read More »

>هل البرامج الحره قويه

0
>لا ادل من هذة الصوره التي تبين ان الانترنت اكسبلور مبني على احد البرامج مفتوحه المصدر


Read More »

license-list

0
Read More »

الاثنين، 5 يونيو، 2006

مواقع لينكس بالعربي

0 Read More »

>مواقع لينكس بالعربي

0 Read More »

الأحد، 4 يونيو، 2006

فلسفة مشروع GNU

0
الى كل من سئلنى عن فلسفة مشروع جنو

http://gnu.miscellaneousmirror.org/philosophy/philosophy.ar.html
Read More »

السبت، 3 يونيو، 2006

>مترو الانفاق

0
>
هل يوجد بمصر مترو انفاق؟؟
قد يبدو السؤال عجيبا خاصة من شخص ييسكن بمصر و بالتحديد بالقاهرة و تحديدا اكثر في احد طرفي شريط المترو القديم(المرج _حلوان)
اليس مترو الانفاق ترجمه لكلمة
underground
تحت الارض
فهل المترو الذي لدينا يمشي تحت الارض الا في محطات معدودة (مبارك السادات عرابي ,..)
المترو صمم ليمشي تحت الارض فلا يسد الشوارع
و لا نضطر لوضع الكباري
و اللف مسافات طويله
لفت انتباهي لذلك الصينيون الذين يتعلمون بالازهر لانهم بحثوا عن ترجمة لكلمه مترو فلم يجدوا
Read More »

المناهي اللفظية

2
المناهي اللفظية لفضيله الشيخ بن عثيمين

http://www.ibnothaimeen.com/all/books/article_16992.shtml
Read More »

شرح تنصييب اي نظام لينكس بالصور

0
لمن اعتزم تنصيب لينكس


http://shots.osdir.com/
Read More »

سلسلة البرامج الحرة

0 Read More »

وتقدم اللينكس

0

وتقدم اللينكس
في تقدم ملحوظ لزيادة شعبية نظام اللينكس ، الصين ستثبت نظام اللينكس على أكثر من 142000 حاسب ألى في مدارسها في هذه السنة، بتوزيعة Sun Wah المعتمدة على Debian.
وسيقوم هذا المشروع بتزويد الحسابات الآلية إلى المدارس الابتدائية والثانوية في تسع مناطق فقيرة من إقليم Jiangsu يتكلفة 42.7 مليون دولار أمريكي.
والجدير بالذكر أن نظام اللينكس يعتبر هو الحل الأمثل لمشكلة حماية البرامج في الصين، حيث أن أكثر من 90 بالمائة من البرامج التي تستخدم في الصين مقرصنة!! فباستخدام اللينكس وما يحويه من برامج مفتوحة المصدر تكون الكلفة منخفضة بشكل ملحوظ.
وفي نفس الوقت قررت حكومة اليابان نقل بعض أجهزتها إلى منصة اللينكس، استعدادا للنظام الذي يتم تطويره بين الدول المجاورة كوريا الجنوبية و اليابان والصين و الذي يعتمد على اللينكس.
Read More »

DELETE

0
وصلة لمدونتى لمن اراد مشكورا وضع وصله بمدونتة او بموقعه

Read More »

>مخترعي لغات البرمجة

0
>http://www.angelfire.com/tx4/cus/people/
نتمنى ان تضم صور مسلمين
و ان نخرج من التيه الذي نعيش فيه
Read More »

مخترعي لغات البرمجة

0
http://www.angelfire.com/tx4/cus/people/
نتمنى ان تضم صور مسلمين
و ان نخرج من التيه الذي نعيش فيه
Read More »
0
هناك شيئين غير نهائيين الكون و الغباء البشرى و لست متاكد من الكون
Read More »

لمحبي لينكس و الحرية

1
http://distrowatch.com/موقع متميز
Read More »

>رخصة غَنِو العمومية

0
>
رخصة غَنِو العمومية
الإصدار الثاني، كانون ثاني 1991.
GNU General Public License
Version 2, June 1991

Copyright © 1989, 1991 Free Software Foundation, Inc.
59 Temple Place, Suite 330, Boston, MA 02111-1307 USA

فيما يلي الترجمة العربية غير الرسمية لاتفاقية رخصة التأميم عامة الأغراض من غنو أو رخصة غنو العمومية للاختصار GNU GPL. هذه الترجمة غير منشورة من قبل مؤسسة البرمجيات الحرة FSF ، ولا تعبر(1) عن الشروط القانونية لتوزيع البرمجيات التي تخضع لاتفاقية GNU GPL بل النص الأصلي باللغة الإنجليزية. لكننا نأمل أن تساعد هذه الترجمة الناطقين باللغة العربية على استيعاب اتفاقية GNU GPL بشكل أفضل.

Everyone is permitted to copy and distribute verbatim copies of this license document, but changing it is not allowed.

This is an unofficial translation of GNU General Public License into Arabic language. It was not published by the Free Software Foundation, and does not legally state the distribution terms of software that uses the GNU GPL - only the original English text of the GNU GPL does that. However, we hope that this translation will help Arabic language speakers understand the GNU GPL better.

تمهيد
صممت رخص استعمال أغلب البرمجيات لتسلبك حرية التشارك فيها أو تعديلها. وعلى عكس هذا، ترمي رخصة غنو العمومية إلى ضمان حرية تشارك البرمجيات الحرة وتعديلها، والتأكد من أن البرمجيات فعلاً موفرة لكل مستعمليها. تنطبق هذه الرخصة على أغلب برمجيات مؤسسة البرامج الحرة FSF، و على أي برنامج يعلن صاحبه ذلك (توجد برمجيات أخرى للمؤسسة خاضعة لرخصة LGPL أي رخصة غنو العمومية للمكتبات (2) ) يمكنك طبعاً جعل برامجك خاضعة لهذه الرخصة إذا رغبت في ذلك.

البرمجيات الحرة لا تعني بالضرورة المجانية(3) . صممت رخصتنا لكي تضمن لك حرية توزيع نسخات من هذه البرمجيات (أكان ذلك مجاناً أو مقابل رسم نقدي) وحصولك على الكود المصدري source code أو توصيله لك إذا رغبت في ذلك، وحرية تعديل البرمجية أو استعمال أجزاء منها في برمجيات حرة جديدة، وحقك أن تعرف أنه يسمح لك فعل كل ذلك.

لحماية حقك قمنا بوضع قيود(4) على الحرية لمنع أي شخص من حجب هذه الحقوق عنك أو طلب التنازل عنها. هذه القيود عبارة عن بعض الالتزامات المطلوبة منك عند توزيع أو تعديل نسخ من برنامج حر تسري عليه بنود هذه الرخصة. مثلاً إذا وزعت نُسخاً من برنامج (مجاناً أو مقابل ثمن)، إعطاء المتلقين كل الحقوق التي حصلت عليها، و تتأكد من أنهم أيضاً حصلوا على الكود المصدري أو أنه في متناولهم، وإظهار هذه الشروط لهم ليعرفوا حقوقهم وواجباتهم.

نحن نحمي حقوقك بإجرائين: (1) إعلان حقوق النسخ copyright لحماية كاتب البرنامج و (2) توفير رخصة تسمح قانوناً بنسخ أو توزيع أو تعديل البرنامج.

من أجل حماية كل مبرمج(مؤلف) وإيانا نريد أن نتأكد من أن الجميع يدرك أن لا ضمانات على هذه البرمجيات. إذ يمكن لأي شخص أن يعدل البرنامج قبل أن يوزعه، نريد من المتلقي أن يدرك أن ما وصله ليس (بالضرورة) المنتج الأصلي، لهذا فإن أي مشاكل بسبب الأخرين يجب أن تنال من سمعة صاحب العمل الأصلي.

و اخيراً، أي برنامج حر مهدد باستمرار بسبب براءات الاختراع الحصرية. نأمل أن نتجنب خطر الموزعون الذين يسجلون براءة اختراع على برنامج حر باسمهم، هذا يجعل البرنامج ملكية فكرية لهم. لمنع هذه الحالة، نذكر بوضوح بأن أي براءة اختراع يجب أن ترخص للجميع حرية الاستعمال أو لا تسجل البتة.

ضوابط وشروط النسخ والتوزيع و التعديل المحددة تأتي تالياً.

رخصة غنو العمومية
بنود وشروط النسخ والتوزيع و التعديل
صفر. تسري هذه الرخصة على أي برنامج معلومياتي أو أي عمل يتضمن تنويهاً وضعه صاحب حقوق النسخ copyright يشير إلى أن توزيع البرنامج خاضع لضوابط رخصة غنو العمومية. كلمة "برنامج" أدناه تعني أي برنامج أو أي عمل، و عبارة "عمل مبني على البرنامج" تعني كلاً من البرنامج أو أي عمل مشتق منه في ظل حقوق النسخ، سواء تضمن البرنامج ككل ، أو أجزاء منه ، حرفياً (مطابق للأصل) أو بعد تعديلات و/أو بترجمة إلى لغة أخرى (من الآن فصاعداً تعتبر الترجمة نوعاً من التعديل ما لم يحدد عكس ذلك). وكل مرخص له يشار إليه بضمائر الخطاب مثل "أنت".

هذه الرخصة لا تغطي سوى النسخ والتوزيع والتعديل، أي نشاط آخر فهو غير مشمول بها وخارج عن مجالها، استعمال البرنامج لا يخضع لأي قيد، و مخرجاته لا تخضع للرخصة إلا إذا شكلت عملاً مشتقاً من البرنامج (بغض النظر عن كونها نتيجةً لاستعمال البرنامج) (5) ، و هذه النقط مرتبطة بطبيعة عمل البرنامج.

1. يمكنك نسخ وتوزيع نُسخاً حرفية مطابقة للكود المصدري للبرنامج كما تلقيته بأية وسيلة أو وسيطة نقل، بشرط إرفاق كل نسخة بتنويه حقوق النسخ وتصريحات لتبرئة المسؤولية، وأن لا تمس بنود هذه الرخصة وتؤكد غياب الضمانة، وتقديم مع كل نسخة من البرنامج نسخة من الرخصة. يمكنك تلقي رسم نقدي بدل النسخ المادي، كما وأنك حر في عرض ضمانة إضافية مقدمة من طرفك مقابل رسوم أخرى.

2. يمكنك تعديل نسختك أو نسخك من البرنامج أو أجزاء منه، وبالتالي أي عمل مبني على البرنامج ثم نسخ و توزيع هذه التعديلات وفق مضمون البند الأول أعلاه، بشرط الالتزام بالشروط التالية:

أ. يجب إرفاق الملفات المعدلة بإشارة واضحة للتعديلات المنجزة وتاريخ كل تعديل

ب. يجب أن إثبات أن أي عمل توزعه مرخص ككل أو مع أجزاء أو إشتقاقات من البرنامج مرخص مجاناً لأي طرف ثلاث بموجب هذه الرخصة.

جـ. إذا كان البرنامج المعدل يقرأ الأوامر بشكل تفاعلي حين تشغيله، فعليك أن تجعله يعرض إثر طلبه، إشعار حقوق النسخ المناسبة وتنويه بانعدام الضمانة (أو ذكر الضمانة التي تلتزم بتوفيرها)، وبأن المستعملين يمكنهم توزيع البرنامج وفق هذه الرخصة، واخبارهم بكيفية معاينة نسخة منها ( استثناء: إذا كان البرنامج الأصلي يعمل بصفة تفاعلية، و لكنه لا يعرض إشعاراً بصورة طبيعية، عندها فإن ما بني على البرنامج غير ملزم بهذا الإعلان).

تسري هذه الشروط على العمل المعدل بمجمله. وإذا كانت أجزاء منه ممكنة التمييز وغير مشتقة من العمل الأصلي، و يمكن بصفة منطقية اعتبارها عملاً مستقلاً ومنفصلاً في حد ذاته، فإن بنود هذه الرخصة لا تسري على تلك الأجزاء إذا وزعتها كعمل منفصل. لكن إذا وزعتها كجزء من عمل إجمالي متكامل تسري عليه هذه الرخصة، فإن مفعول الرخصة يطال كل المنتوج بغض النظر من كتبه.

ليس الهدف من هذا البند سلبك حقوقك في عمل أنجزته بمجمله أو منازعتك إياها، و إنما الهدف ممارسة حق مراقبة التوزيع الحر لكل عمل مشتق أو تجميعي مبني على البرنامج.

أضف إلى ذلك، أن كل جمع لعمل ما، غير مبني على البرنامج، مع البرنامج (أو عمل مشتق منه) على وسيط تخزين أو التوزيع، لا يجعل هذا العمل في مجال الرخصة.

3. يمكتك نسخ و توزيع البرنامج (أو عمل مبني عليه، حسب البند الثاني) في صورة الكود الهدف object form أو التنفيذي حسب البنديين 1 و 2 أعلاه بشرط إلتزامك بأي من التالية:

أ. إرفاق البرنامج بالكود المصدري الكامل المقابل له،بهيئة يقرؤها الحاسوب، والذي يجب توزيعه حسب مضمون البندين 1 و 2 أعلاه على الوسائط المعتادة لتبادل المعطيات.

ب. إرفاقه بعرض مكتوب، صالح لمدة ثلاث سنوات على الأقل، يمنح بموجبه إمكانية ارسال الكود المصدري أي طرف ثالث يطلبه مقابل رسوم لا تتجاوز تكلفة النسخ حسب البندين الأول والثاني، و ذلك على الوسائط المستعملة عادةً في تبادل المعطيات البرمجية.

جـ. إرفاقه بالمعلومات التي حصلت عليها بمكان تواجد الكود المصدري (هذا البديل صالح فقط للتوزيع غير التجاري، وفقط إذا كان حصولك على البرنامج التنفيذي أو الكود الهدف بالطريقة المبينة في الفرع ب أعلاه).

نقصد بالكود المصدري لعمل ما، الهيئة الأنسب للتطوير والتعديل على ذلك العمل. بالنسبة لعمل تنفيذي فإن مصدره الكامل يعني كل مكونات البرنامج التنقيذي، كما يشمل هذا الوصف كلاً من ملفات محددات الواجهة والنصوص التنفيذية scripts التي تتحكم في في عملية التصنيف(6) . compilation والتركيب installation. إلا أن هناك استثناء خاص فليس بالضرورة أن يشمل الكود المصدري أي شيء يوزع عادةً(على صورة مصدر أو تنفيذي) مع المكونات الأساسية للنظام (المُصنفات، المُجمِعات، النواة ...الخ) إلا في حالة نشر هذه الأجزاء تزامناً مع البرنامج التنفيذي.

إذا كان توزيع الملفات التنفيذية أو الكود الهدف يتم بتوفير وصول لمكان نسخ البرنامج، فإن توفير وصول مماثل في نفس المكان للكود المصدر يعتبر توزيعاً للكود المصدري ولو اختار المستعمل عدم الاستفادة من العرض.

4. لا يمكن نسخ أو تعديل أو توزيع أو إعادة ترخيص أو إيداع البرنامج إلا بالطرق المحددة صراحةً في هذه الرخصة. أي محاولة لنسخ أو تعديل أو إعادة ترخيصه أو توزيع البرنامج خلافاً لأحكام هذه الرخصة ينهي حقوقك في استعماله وفق بنودها، و يبقى لمن تلقوا منك نسخاً من البرنامج أو تراخيص استعمال هذه النسخ، الصلاحية في استمرار التمتع بهذا المكتسب ما احترموا كامل مواد هذه الرخصة.

5. لست ملزماً بهذه الرخصة لأنك لم توقع عليها، و في نفس الوقت، لا شئ آخر يسمح لك بتعديل أو توزيع البرنامج أو أي عمل مشتق منه، فهذا ممنوع بموجب القانون ما دمت غير متفق مع بنود الرخصة. لهذا بتعديلك أو توزيعك للبرنامج (أو أي عمل مبني عليه)، فأنت متفق ضمنياً مع جميع بنود و شروط هذه الرخصة.

6. إعادة توزيع البرنامج (أو أي عمل مشتق منه) يتضمن تلقائياً حصول المتلقين على الرخصة تمنحهم حق النسخ والتوزيع والتعديل، حسب بنود و شروط هذه الرخصة. وليس لك أن تفرض قيوداً إضافية على الحقوق المكتسبة من طرف المتلقي، كما وأنك لست مسؤولاً عن عدم احترام طرف ثالث لهذه الرخصة.

7. إذا فرضت عليك شروطاً (بحكم قضائي أو بإتفاقية أو غير ذلك) نتيجة حكم محكمة أو إدعاء ضدك بانتهاك براءة اختراع وغير ذلك من الأسباب (غير محصورة بقضايا براءات الاختراع)، وبدت تلك الشروط غير منسجمة مع بنود هذه الرخصة، فإن ذلك لا يعتبر مبرراً لإعفائك مما توجبه هذه الرخصة. إذا لم تستطع الجمع بين الوفاء لبنود هذه الرخصة وواجبات أخرى ذات صلة، فلا توزع برنامجك البتة. و كمثال، إذا وجدت رخصة براءة اختراع لا تجيز توزيع البرنامج مجاناً من طرف كل من تلقى البرنامج بواسطتك (مباشرة أو لا)، فيكون الحل الوحيد للتوفيق بين تلك الرخصة وهذه الرخصة هو الامتناع التام عن توزيع البرنامج.

إذا كان اي مقطع من هذا الجزء من الرخصة لاغياً أو غير نافذ المفعول في ظرف ما، فإن ذلك لا يلغي مفعول باقي الجزء، و يسري اثر الجزء بأكمله في أي ظروف أخرى.

ليس القصد من هذا البند تحريضك على انتهاك براءة اختراع ما أو حق ملكية، أو دفعك إلى تجريد أصحاب هذه الحقوق منها، ولكن فقط لحماية سلامة نظام توزيع البرنامج الحر، أشخاص كثر جادوا بمساهمات طبقت نظام التوزيع هذا عملياً معتمدين على الملائمة العملية له، و يبقى للمؤلف أو المساهم اختيار طرق توزيع أخرى و ليس للمرخص له فرض هذا الاختيار. القصد من هذا البند هو التوضيح التام لما يفترض أن تستلزمه باقي البنود.

8. إذا كان توزيع و/أو استعمال البرنامج مقيداً ببراءة اختراع أو حقوق نسخ في دولة ما، فعلى المالك الأصلي لحق النسخ الذي أخضع البرنامج لهذه الرخصة، إضافة تحديد جغرافي لمناطق التوزيع يستثني هذه الدول، وفي هذه الحالة، تصبح هذه الإضاقة جزءاً لا يتجزأ من متن الرخصة.

9. يمكن لمؤسسة البرمجيات الحرة نشر تنقيحات أو إصدارات جديدة من هذه الرخصة من حين لاخر. تحتفظ الإصدارات الجديدة بروح الإصدار الحالي و يمكن أن تتضمن تغييرات في بعض التفاصيل من أجل الإحاطة بالمستجدات.

لكل إصدار رقم فريد. فإذا حدد البرنامج رقم إصدار معين و أضاف "أو أي إصدار أحدث" فيمكنك اختيار التقيّد بضوابط و شروط الإصدار المعين أو أي إصدار أحدث تنشره جمعية البرمجيات الحرة. في حال لم يحدد رقم الإصدار، يمكنك اختيار أي اصدار منشور من طرف مؤسسة البرمجيات الحرة.

10. إذا أردت دمج عناصر من البرنامج في برامج حرة أخرى تختلف عنه في شروط التوزيع، اكتب إلى مؤلفه لاستئذانه. بالنسبة للبرامج المسجلة مباشرة باسم مؤسسة البرمجيات الحرة، اكتب لنا (أحياناً منح الاستثناء وارد). قرارنا يحكمه هدفان، أولهما الحفاظ على الطابع الحر للبرنامج أو لمشتقاته، و ثانيهما تشجيع التشارك و إعادة استعمال البرامج عموماً.


لا ضمانات

11. لأن استعمال هذا البرنامج حر و مجاني فهو دون أية ضمانة على البرنامج إلى الحد الذي تسمح به القوانين المعمول بها. يقدم البرنامج كما هو ، دون أي نوع من الضمانات لا صراحةً ولا ضمنياً، بما في ذلك ضمانات التسويق أو ملائمة هدف معين، إلا إذا ورد عكس ذلك خطياً من قبل صاحب حقوق النسخ أو غيره بأن يقدم هكذا ضمان. تتحمل أنت كافة عواقب المجازفة المتعلقة بجودة وأداء البرنامج. إذا كان بالبرنامج خلل، فعليك تحمل مصاريف جميع الخدمات و التصحيحات و الإصلاحات اللازمة.

12. لا يعتبر مالك الحق أو أي من له حق التعديل و/أو التوزيع كما هو مسموح به أعلاه مسؤولاً عن أي ضرر بما في ذلك الأضرار العامة أو المحددة أو العرضية أو حاصل نتيجة استعمال البرنامج أو عدم التمكن من استعماله، و هذا حتى في حالة إعلام مالك الحق أو أي طرف آخر بإمكانية وقوع التلف (فعلى سبيل المثال لا للحصر : ضياع المعلومات أو تأثر دقتها ، أو ضياع حصل نتيجة استعمال البرنامج من طرفك أو من طرف آخر أو نتيجة إخفاق البرنامج في العمل إلى جانب برنامج آخر) إلا إذا أجبره القانون المعمول به أو وافق بنفسه خطياً على ذلك.

نهاية بنود و شروط الرخصة
كيف تطبق هذه البنود على برامجك الجديدة؟
إذا كنت تكتب أو تطور برنامجاً جدبداً وأردت أن يستفيد العموم إلى أقصى حد، فإن أفضل طريقة جعله برنامجاً حراً يوزع ويعدل حسب بنود هذه الرخصة.

لعمل هذا ألحق بالبرنامج التنويهات التالية. والأفضل أن ترفقهم في بداية كل ملف مصدري لضمان تبليغ انعدام الضمانات، وعلى الأقل إدراج تنويه في كل ملف إلى صاحب حقوق النسخ بسطر و إلى المكان حيث يوجد به النص الكامل للرخصة.


Copyright © 19yy

This program is free software; you can redistribute it and/or modify
it under the terms of the GNU General Public License as published by
the Free Software Foundation; either version 2 of the License, or
(at your option) any later version.

This program is distributed in the hope that it will be useful,
but WITHOUT ANY WARRANTY; without even the implied warranty of
MERCHANTABILITY or FITNESS FOR A PARTICULAR PURPOSE. See the
GNU General Public License for more details.

You should have received a copy of the GNU General Public License
along with this program; if not, write to the Free Software
Foundation, Inc., 59 Temple Place, Suite 330, Boston, MA 02111-1307 USA

مترجماً:

حقوق النسخ © محفوظة لاسم الكاتب والتاريخ

هذا البرنامج حر، يمكنك توزيعه أو تعديله حسب بنود رخصة غنو
العمومية كما نشرتها مؤسسة البرامج الحرة، الإصدار
الثاني ( يمكنك إضافة : أو أي إصدار أحدث).

هذا البرنامج يوزع على أمل أن يكون مفيداً، ولكن دون أية ضمانات،
بما في ذلك ضمانات التسويق أو ملائمة لغرض معين. انظر نص رخصة غنو
العمومية لمزيد من التفاصيل.

إذا لم تتلق مع هذا البرنامج نص الرخصة فاكتب إلى.
Free Software Fondation Inc., 59 Temple Place - Suite 330,
Boston, MA 02111 - 1307, USA*

أضف أيضاً عنوانيك الإلكتروني و البريدي.

إذا كان البرنامج تفاعلياً، اجعل في مخرجاته حين يبدأ العمل في:

Gnomovision version 69, Copyright © 19yy name of author
Gnomovision comes with ABSOLUTELY NO WARRANTY; for details type `show w'.
This is free software, and you are welcome to redistribute it
under certain conditions; type `show c' for details.

مترجماً:
برنامج كذا الإصدار كذا، حقوق النسخ © محفوظة عام كذا، لفلان
هذا البرنامج يوزع دون أي ضمانات للتفاصيل، أكتب الأمر 'show w'
هذا البرنامج حر، نرحب بتوزيعك له
مع التقيد ببعض الشروط، من أجل التفاصيل، أكتب الأمر 'show c'.

الأمران المفترضان أعلاه للمثال فقط، و يقومان بعرض المقاطع المناسبة من رخصة غنو العمومية. يمكنك إبدالهما بنقرات الفأرة أو باختيارات ضمن قائمة أو ما تراه مناسباً لبرنامجك.

عليك أيضاً إذا لزم الأمر، إعلام مرؤوسيك (من تعمل لديهم كمبرمج) بأن أو مدرستك أو غيرهما يوقع تنازلاً عن حقوق نسخ البرنامج إن لزم الأمر. و نورد هذا المثال وما عليك سوى تعديل الأسماء

Yoyodyne, Inc., hereby disclaims all copyright interest in the program
`Gnomovision' (which makes passes at compilers) written by James Hacker.

, 1 April 1989
Ty Coon, President of Vice

مترجماً
شركة يويديني المحدودة، تتنازل عن حقوق النسخ
المتعلقة ببرنامج `Gnomovision' (الذي اجتاز مرحلة التصيف) وكتبه جيمس هاكر.

,
توقيعه والتاريخ في 1 نيسان 1989

رخصة غنو العمومية لا تسمح دمج البرنامج في برنامج متملك (غير حر). و إذا كان برنامجك مكتبة روتينات فرعية، فربما كان الأفضل أن تجيز ذلك، وفي هذه الحالة استعمل رخصة غنو العمومية للمكتبات عوض هذه الرخصة.

تأريخ الترجمة.
تاريخ مجهول، محمد سمير
بدء وإتمام ترجمة الاصدار 2.
اذار 2005: بواسطة مؤيد صالح السعدي
مراجعتها وضمها إلى كتاب لينكس الشامل.
توحيد المصطلحات المعربة مع تلك المستخدمة في الكتاب السابق.
إعادة صياغة بعض الجمل لتظهر وكأنها نص عربي أصيل غير مترجم، تصحيح بعض الإملاء والقواعد.
إضافة الهوامش.
unknown date: Mohammed Sameer
translation has been stated of GNU GPL 2 and done.
March, 2005: by Muayyad Saleh al-Sadi
reviewed and included with Comprehensive Linux Textbook.
terminology and translated concepts are unified with that book.
reconstruction of a few statements to appear as a native Arabic text.
adding footnotes.
Read More »

>مقاله عن عباد الشياطين

0
>عباد الشياطين

اتوقع القبض على مجموعه منهم في مصر قريباً
Read More »
1
يقول فيليب تسِمرمان التعموي الأمريكي واضع PGP، البرمجية التي وضعت التعمية القوية في متناول الجماهير: إذا ما جُرِّمت الخصوصية، فسيبقى المجرمون وحدهم يتمتعون بالخصوصية.
Read More »

>لقطات فيديو عن لينكس

0
>لمن احب مشاهدة لقطات عن لينكس و طريقة تنصيبة

http://video.google.com/videosearch?q=LINUX

و كما هو ظاهر نتيجة البحث في جوجل
http://video.google.com/

مشاهدة ممتعة
Read More »

>فلاش عن بيل جيتس

0 Read More »

>اول اشتراك مكتبه لي

0
>اشتراك المكتبة و انا في اولى ابتدائي بليبيا

Read More »

>لكل من اراد انشاء مدونه

0
>
Read More »

الأحد، 21 مايو، 2006

>تطوير التعليم

0
>
منظمات تطوير التعليم في وطننا تطورة الى الاسؤا
قارن بين التعليم الان و التعليم منذ سنين قبل الثورة المصرية مثلا
تجد التعليم يسير الى الخلف

في اخر اقتراحاتهم جائوا بما اذهل الحضور و اثار دهشتهم
يقول المحاضر
علينا ان ندرس قصة الثعلب و الارنب على سبيل المثال في الابتدائي و الاعدادي و الثانوي
لا تدرس مره واحدة ثم تترك

توضيح اكثر في ابتدائي ندرس تشريح جسم الانسان بما يسعة عقل الطفل
و كل عام يتوسع في الدراسة"

و جهل المتحدث ان الموفق بن قدامة المقدسي قد سبقة و سبق المدارس الحديثة فجعل العمدة في الفقة للمستوى الابتدائي و المقنع للمتوسط و الكافي للمستوى الثانوى و المغنى للمستوى الجامعي
و قد تبين عمالة مركز بن خلدون للامريكان و حوكم رئيسه سعدالدين ابراهيم و تدخلت الحكومة الامريكية للافراج عنه و جعلتها شرطا لاستمرار المعونة الملعونة
و هاهي تشيز تشيني ابنة ديك تشينى تأتى الى البلاد العربية و يستقبلها الامراء استقبال الملوك و يذبحون على شرفها و هي تقول
انا غير متزوجة و لن اتزوج انا سحاقية و سأضل سحاقية
لقد اخرجت الكتاتيب احسن مما اخرجت الجامعات
على سبيل المثال مواضيع التعبير
الان تكلم عن حرب اكتوبر او شم النسيم او رمضان او او او
اتذكر في امتحان ثالثة ثانوي تكلم عم النيل او عن توشكا و لم اكن سمعت عن توشكا و اخترت الكتابة عنه و عن الانجاز
اما زمان قارن بين الحرب و السلام او اي شيئان متضادان و كان العقاد في فصله يطرحون مواضيع و يقوم الطاب كل طالبان يأخذ احدهم وجه نظر و الباقي يسمع و كان العقاد يختار الشئ الصعب و يدافع عنه مثل الحرب مقابل زميله الذي اختار السلام فتتوسع الافاق
Read More »

>بالنسبة للبرامج ذات المصادر المفتوحة...لماذا لا تتعرف عليها ...أم هو شره * الكراك

0
>بالنسبة للبرامج ذات المصادر المفتوحة...لماذا لا تتعرف عليها ...أم هو شره * الكراك*؟؟؟
وجدت هذه المعلومات فأحببت أن أشرككم في التزود بها:
ما هي المصادر المفتوحة :
مصطلح المصادر المفتوحة هو تعريب لمصطلح Open Source الانكليزي. ويرمز عادة إلى برمجيات تأتي مزودة بنصها البرمجي الأصلي Source Code وخاضعة لاتفاقية ترخيص License Agreement معتمدة من قبل مبادرة المصدر المفتوح Open Source Initiative، بحيث تحمل شهادة OSI Certified
تعتبر اتفاقية الترخيص بمثابة العقد الذي يوقع عليه مستخدم البرنامج قبل استخدامه، وبسبب تعذر إجراء عقد ورقي بين مزود البرنامج (المبرمج أو الموزع) وبين المستخدم، تطلب البرامج من المستخدم أن يوافق على اتفاقية ترخيصها عند تثبيت البرنامج أو بدء تشغيله لأول مرة.
تحدد مبادرة المصدر المفتوح عدة شروط لاعتبار برنامج ما مفتوح المصدر، يمكن فهمها أن يعطى المستخدم درجة كبيرة من الحرية في استخدام البرنامج كما يريد بدون أن تترتب أية التزامات إضافية على المستخدم أو على المبرمج نتيجة مجرد استخدام البرنامج.
اكتسبت مبادرة المصدر المفتوح أهمية كبيرة بعد أن اتبعها عدد كبير من المبرمجين في العالم، وفي هذه الأيام بدأت الشركات العملاقة في صناعة البرمجيات تهتم بها، ولعل من أبرز نجاحات المبادرة هذا العام قرار وكالة الفضاء الأمريكية ناسا Nasa فتح مصدر برنامج World Wind، الذي يعتبر من أهم تطبيقات أنظمة المعلومات الجغرافية GIS، ويحوي قاعدة بيانات للصور الجوية الملتقطة بأقمار ناسا.

هي برامج كأي برامج لكن المبرمج لا يحتفظ بسر المهنة بل يعتبره علماً يجب أن ينتشر، فيحصل المستخدم على البرنامج ويرى شيفرته ويستطيع تطويره بما يتلاءم مع احتياجاته العامة والخاصة، كما يحق له الاستفادة منه تجارياً على أن يلتزم ببقاء المصدر مفتوحاً.

أهم وأبرز مزايا وفوائد المصادر المفتوحة:
1. نشر العلم من خلال تحويل البرامج من تجارة وسلع تباع وتشترى إلى علم ينتفع به الناس.
2. بناء الثقة المطلقة بالبرنامج لأن المستخدم يثق بأنه لم ولن يكون ضحية للاستغلال لأغراض تجسسية كما يحدث مع أغلب البرامج المجانية والتي يوافق المستخدم على اتفاقياتها وعدم ممانعته من أن يتم تتبع خطواته أثناء التصفح ورصد كل تحركاته مقابل الاستخدام البرنامج وتسمى هذه الاتفاقية اتفاقية Adware .
3. أنها بديل عن خرق القوانين والأنظمة والتشريعات التي تحرم استنساخ البرامج التجارية، وبالتالي فإن المستخدم يشعر معها بحب وراحة للضمير.
4. أنها تنمي روح التعاون بين المجتمعات وتخلصهم من الأثرة والأنانية.
5. أنها تجعل العلم في متناول الجميع وبالتالي لن تنتهي المعلومة بموت صاحبها كما هو الحال مع المصادر المغلقة التي كلها أسرار في أسرار.
6. هناك فائدة أخرى غير مباشرة، وهي الضغط على التجار لتخفيض أسعارهم وكذلك تقليص النزعة الاحتكارية لديهم.

لماذا لا نجرب؟؟؟

كم أتمنى أن نعطي أنفسنا فرصة تجربة المصادر المفتوحة حتى نرى ما وصلت إليه من قوة لا تضاهى، فأكثر المستخدمين يبحثون عن برامج تجارية ويحلمون بالحصول عليها مجاناً من خلال كسر حمايتها ثم يدفعون ثمن ذلك البرنامج من أمنهم وخصوصيتهم عندما تعبث بهما الفيروسات وكائنات التجسس، هذه ليست مبالغة وأعتقد أن من تعامل مع ما يعرف بملفات الكراك يدرك ذلك جيداً، هذا فضلاً عن مخالفة هذه الأعمال للتشريعات والقوانين.

فمن جرب GIMP سيجد إمكاناته كإمكانات الفوتوشوب إن لم تكن أكثر، كذلك الحال من استخدم الأوبن أوفيس، ونفس الوضع مع أي برنامج بديل من برامج المصادر المفتوحة لكن المسألة تعود وتآلف ولا يلام المستخدم في ذلك، إذ لا يمكن أن يتحول المستخدم بشكل مفاجئ من مستخدم لبرامج معينة إلى برامج أخرى. لكن مطلوب منه دور إيجابي أن يحاول عند تعامله مع برنامج بديل من برامج المصادر المفتوحة أن يتعامل معه كبرنامج جديد وأن يبتعد عن سلوك المقارنة، ومن المعلوم أن من يقارن لا ولن يتقبل البيئة البديلة، وأنا لا أقصد هنا المقارنة في الأداء والوظائف ولكن ما أعنيه البيئة والشكل كالقوائم والأزرار، لأنه من البديهي جداً أن تكون هناك اختلافات، فالبرامج تختلف باختلاف مبرمجيها، ولا يضع في باله نية التحول في بداية الأمر بل ليتعلم شيئاً جديداً.


*** دراسة تحليلية تؤكد أن برامج المصادر المفتوحة لا غبار عليها***


أبعاد تقنية - مواقع اخبارية - الأربعاء 8 مارس 2006 م ،7 صفر 1427 هـ
أظهرت دراسة تحليلية أجريت مؤخرًا على كود المصدر لمشروعات المصادر المفتوحة عن وجود 29 عيبًا
فقط في كل 100 ألف سطر من أسطر الكود. حيث كشفت الدراسة التحليلة التي أجرتها مؤسسة Coverity على مجموعة LAMP (بيئة تشغيل لينوكس وسيرفر الويب Apache وقاعدة البيانات MySQL واللغات البرمجية Perl أو PHP أو Python) أن عيوب أكواد المصادر المفتوح شائعة الاستخدام كانت أقل من متوسط عيوب 32 مشروعًا من المشروعات التي فحصتها شركة Coverity. فلقد بلغ متوسط العيوب التي وجدت بالمشروعات التي شملتها الدراسة التحليلية 43.4 عيبًا لكل 100 ألف سطر من أسطر الكود. ومما لا شك فيه، ستعزز هذه النتيجة من فرصة استخدام برامج المصادر المفتوحة في المؤسسات الحكومية خاصة لأن هذه الدراسة التحليلية تكشف عن مدى جودة وأمان برامج المصادر المفتوحة. يذكر أن التحقق من كفاءة برامج المصادر المفتوحة ليس هو الهدف الوحيد المرجو من وراء هذه الدراسة التحليلية، بل أيضًا تهدف شركة Coverity إلى تحسين برامج المصادر المفتوحة من خلال لفت انتباه المبرمجين القائمين عليها إلى العيوب التي تعاني منها هذه البرامج والعمل معهم من أجل تطوير برامج مفتوحة المصدر أفضل.

المستقبل بإذن الله:
http://www.aitnews.com/index.php?option=newsDetails&nid=1355
تجمعت أكبر شركات في عالم تكنولوجيا الكمبيوتر والمعلومات من أجل برامج Ajax مفتوحة المصدر. تشمل هذه الشركات غوغل وآي بي إم وموتزيللا وأوراكل وريدهات ونوفيل. وتهدف لتقديم أدوات Ajax (Javascript وXML) إلى مجتمع البرامج مفتوحة المصدر. ويهدف هذا التحالف تحديدًا إلى تحقيق وعد Ajax بدعم جميع أجهزة الكمبيوتر وجميع التطبيقات وأسطح المكتب وأنظمة التشغيل وتيسير العمل مع أي برامج جديدة أو حالية.

ولتشجيع استخدام Ajax، قامت شركة IBM بتيسير العمل بين برامجها و(Eclipse Foundation) وشركة (Mozilla) مما سيسمح لكل فرد بتطوير تطبيق Ajax. هذا ويعتبر إطار عمل أدوات Eclipse Ajax هو أول توجه لدعم أدوات تشغيل Ajax. وسيتيح Ajax لمواقع الإنترنت إمكانية التفاعل مع المستخدمين بشكل أفضل. وسيمكن إرسال البيانات فيما بين المتصفح والسرفر دون الحاجة إلى إعادة تحميل الصفحات.

والأعضاء المؤسسين المبدئيين لنظام التطبيقات مفتوحة المصدر (Open Ajax) هم BEA وBorland وDojo Foundation وEclipse Foundation وGoogle وIBM وLaszlo Systems وMozilla Corporation وNovell وOpenwave Systems وOracle وRedhat وYahoo وZend وZimbra. ومن خلال مجتمع التحديث المكون من هذه الشركات سيتم دعم التطوير على الإنترنت وسيستطيع المطورون تكوين تطبيقات تعكس كيفية استخدام الأشخاص والأعمال للبيانات وكيفية تفاعلهم مع البيانات والوصول إليها على الإنتر

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

منقول
Read More »

0
Read More »

لوحةمفاتيح

0
شكل لوحة المفاتيح لماذا لا يتغير و لماذا نرضى به كل هذة السنين بدون تحديث
زرار

SCROLL BAR
ما فائدته الرهيبة حتى يأخذ حيز و لمبه خاصة ؟
و زراري
CONTROL &SHIFT
لماذا يتكرروا
هل من اجل التحويل
لماذا لا يكون اذا كانت الكتابة عربي حولها انجليزى و اذا كانت انجليزي حولها عربي
او اي افكار تطويرية

لماذا لا تكون هناك لوحة مفاتيح بها الازرار الاكثر استخداما مثل
<a href="http://photos1.blogger.com/blogger/7082/1270/1600/new_microsoft_keyboard.1.jpg"
>

ان لم تتغير فانت تتدهور
Read More »

>الانتقال الى لينكس

1
>الانتقال الى لينكس
قد يجدها بعضنا صعبه نظرا للتغير الكبير في الانتقال من لينكس الى ويندوز لذلك اقترح ان يتم الانتقال على مراحل
في البداية انتقل الى البرامج مفتوحة المصدر و انت على الويندوز
مثل اوبن اوفيس و متصفح فايرفوكس

ثم جرب اسطوانة لا تحتاج لتنصيب

و اليك قائمة بالعديد من الاسطوانات التى لا تحتاج لتنصيب
ثم العمل على الويندوز مع لينكس

ثم اخيرا مبروك تم التخلص من الويندوز نهائيا

هناك مقاله تتحدث عن الموضوع بتوسع
Read More »

الانتقال الى لينكس

1
الانتقال الى لينكس
قد يجدها بعضنا صعبه نظرا للتغير الكبير في الانتقال من لينكس الى ويندوز لذلك اقترح ان يتم الانتقال على مراحل
في البداية انتقل الى البرامج مفتوحة المصدر و انت على الويندوز
مثل اوبن اوفيس و متصفح فايرفوكس

ثم جرب اسطوانة لا تحتاج لتنصيب

و اليك قائمة بالعديد من الاسطوانات التى لا تحتاج لتنصيب
ثم العمل على الويندوز مع لينكس

ثم اخيرا مبروك تم التخلص من الويندوز نهائيا

هناك مقاله تتحدث عن الموضوع بتوسع
Read More »

الجمعة، 19 مايو، 2006

استغل الصيف مع جوجل

1
مشروع يطرحة جوجل لطلبه المدارس لاستغلال الصيف
في البرمجة مفتوحة المصدر و الكسب من هذا المشروع
بالتوفيق
http://code.google.com/soc/studentfaq.html
Read More »

أخطاء الأفلام

0
أخطاء الأفلام عندنا تاريخ عريق منها .. حتى أفلام الأوسكار ما سلمتش :
الأفلام مليانة أخطاء من ماركة " ساعة صلاح الدين " و اللي ما شافش يقرا



في فيلم " الحاسة السابعة " البطل ( أحمد الفيشاوي ) خد بوكس في وشه عمل له جرح في جنب الفم الأيمن و وقع البطل على الأرض لكنه قام على طريقة روكي ليكمل مباراة الكونج فو و ينتصر في النهاية ، المشكلة أنه بعد أن قام نجد الجرح قد انتقل إلى جانب الفم الأيسر .. نفس المشكلة تقريباً كانت في فيلم "أحلام عمرنا" فالبطل ( مصطفى شعبان ) بعد أن خرج من فيللا البطلة ( منى زكي ) خد ضربة من العصابة في جبهته و في المشهد التالي نجده قد وضع " لزق بلاستر " على صدغه الأيسر


أما في فيلم " ملاكي إسكندرية " فقد تقوقع صناع الفيلم على أنفسهم لأن الفيلم يدور حول جريمة قتل في بداية الفيلم نرى القتيل ( خالد زكي ) و الدم يغطي رأسه و " يطرطش " على الزجاج الذي خلفه و في نهاية الفيلم عندما نكشف الحقيقة نجد القاتل قد ضربه رصاصة في قلبه ( يمكن على سبيل مفاجأة الجمهور بس وسعت منهم شوية ) .



كل هذه الأخطاء في الـ3 التي تشاهدها الآن في السوق يذكرك بتاريخ عريق للسينما المصرية في هذا النوع من الأخطاء يعني البطل يخرج من بيته في الليل ليصل بيت حبيبته في عز الضهر ..



أو فيلم تدور أحداثه في الثلاثينات و الراديو يذيع أغنية الأطلال التي غنتها أم كلثوم في الستينات .. و الغريب أن أشهر هذه الأخطاء المرتكبة مرتبطة بيوسف شاهين و طبعاً كلنا فاكرين ساعة صلاح الدين لما أحمد مظهر ظهر في فيلم " الناصر صلاح الدين " و هو لابس ساعة .


أما فيلم " المصير " فكانت الأخطاء بالجملة كراسي بلاستيك ماركة الشريف . ماسورة غاز في الحديقة التي كانت في بيت ابن رشد .. أما المضحك فعلاً فقد كان في كتب ابن رشد نفسها التي ظهرت مالية الكادر و هي طبعة ( دار المعارف ) !!


عموماً لم يكن يوسف شاهين منفرداً في هذه الأخطاء فصلاح أبو سيف في " ريا و سكينة " لديه أخطاء بالجملة في ملابس أنور وجدي أو في الكومبارس الذين يتغيرون .. يعني الكادر من اليمين فتجد الكومبارس أطول من أنور وجدي، نفس الكومبارس و الكادر من الشمال تراه أقصر ، و نيازي مصطفى في فيلم " رصيف نمرة خمسة " استعان بدوبلير لمحمود المليجي و دوبلير لفريد شوقي و الاثنين دوبلير لا علاقة لهما من قريب أو بعيد بالممثلين الكبيرين ، فخرج المشهد الأكشن كوميدياً ( طحن ) .


أما " أفدح " – بالدال و لو حبين بالضاد – خطأ فكان في فيلم " خريف آدم " الذي ظهر فيه أحد أبطاله ( سري النجار ) ساق مبتورة في نصف الفيلم كانت الساق اليمنى و في النصف الآخر كانت الساق اليسرى و عجبي !!

نقلاً عن جريدة الدستور
فيه ناس تذهب الى السينما مخصوص عشان تشاهد الاخطاء دي
يعني ممكن المخرج يقول انه قصدها حتى يعجب المشاهد
Buffy the


هذة اللقطه ما ان رأها احد زملاء العمل حتى قرر انه اول ما يروح يشاهد الفيلم


vampire slayerفي إحدى لقطات الفيلم أثناء محاولة خنق الطفلة يظهر ظفر مصاص الدماء و هو يكاد ينفصل من مكانه .. تحدث معنا كثيراً في السينما المصرية .. و لكن "الشنب" هو الذي يكاد أن ينفصل دائماً !!



طبعا : اول الفيلم تابعوا الــ look بتاع احمد السقا وركزوا فيه كويس جدا



وطبعا احمد السقا كان بيطاردوه البوليس وركب الـ الموتوسيكل بتاعه ... لغايه ما اصطدم في سيارة واخذ يتطاير في الجو وارطدم بالارض ... وفي خلال ثانية وجزء منها كانت هذه الصورة ..
Read More »

ويكيبيديا

0

"ويكيبيديا" مشروع متعدد اللغات في أكثر من مئة لغة لصنع موسوعة دقيقة ومتكاملة ومتنوعة ومفتوحة ومحايدة ومجانية للجميع، يستطيع الجميع المساهمة في تحريرها. بدأت النسخة العربية في يوليو/تموز 2003 ويوجد الآن 13,595 مقالة فيها.

ده نظام لنشر و ادارة المحتوى على الوب (زي البلوج كده ماهو نظام لنشر و ادارة المحتوى برضه) له سمات خاصة شوية.

فكرته ان اي شخص يستطيع التعديل على ما كتبه الاخر بالاضافة او التعديل او الحذف

اذا رأيت شخص قد أخطأ في شئ يمكنك التعديل مباشره

و العلم كما نعرف تراكمي و كل واحد يأتى و يضيف شئ كل يوم

الموسوعة قوية و بها معلومات غزيرة و ان كنا يجب الا نثق بها مئة بالمئة نظرا لأمكانية ان يضيف اي شخص معلومة خطأ و ان كانت سريعا ما ستصلح

الميزة انها تحتفظ بكل ما كتب مأرشفه لامكانية الرجوع اليها اذا حدث لها شئ كان تلغى

للاسف اللغة العربية رغم انه يوجد صفحات بالالوف الا انها بالنسبه للغات الاخرى قليله جدا

Read More »

مجلات الاطفال

1
عجيب
و انا اتصفح في موقع ********
وجدت من ينكر جعل مجلات الاطفال تعليمية
مجله مثل ميكى و علاء الدين و سمير و ماجد لماذا لا نجعلها تفيد الطفل و ينشأ على الاخلاق
مستنكر ان القصه وجد بها "السلام عليكم"
و فرحان لما كان بيقول اي حاجه انما تحيه اهل الفردوس لا
ولم نسمع رأيه في استخدام طرزان و سوبر مان لنشر العنصرية و كذلك تان تان
كل الدول تؤسس رأى عام لها عن طريق القصص
و اروع شخص عجبني الدكتور نبيل فاروق
قصص رائعة مشوقة و تغرز الفخر بالاسلام و العروبه
لا تجعلنا نذهب للشرق او العرب بحثا عن بطوله مزعومة
يقول المتنبي
اذا محاسني اللاتي ادل بها *** كانت عيوبا فقل لي كيف اعتذر
بدل ما تقول لهم امضول فداكم ابي و امي في انشاء جيل فاهم واعي
و ها هي اللقطه التى معترض عليها

و لقطه أخرى من المدونه التى بدأت شن الهجوم




ينفع يكتب
أول كام عدد كنت بفكر أبطل أشتريها لكن لموا نفسهم (و على فكرة بطوط بطل يقول السلاموا عليكم)
و أخر يكتب
إيه الحقارة دي!
طب التشويش على رجلين ستات بوردا و استحملناه…كمان الكارتون يا بهايم!
و بعدين الاضواء في عرف الأطفال مرتبطة بأزمان القهر الغاشمة التي تمتد من سبتمبر إلى يونيو من كل عام، يقوموا يلاقوها في وشهم في الأجازة كمان.
متآمرين و هبل.
ربنا يسامحك
Read More »

>رئيس الصين

0
>



الصورتين يذكرونا بما حدث مع جيهان السادات مع اختلاف الرئيس الامريكى و تصرف الرئيس المصري
ساعتها القذافي رئيس ليبيا جاب الصورة مكبرة و وضعها في المطار و أخذ شتيمه في السادات الله يرحمه
انقل نص الحوار لشهادة جيهان السادات
و كنت متوقع من الاستاذ احمد منصور ان يناقش كل شئ الا هذا

أحمد منصور:
في الحلقة الماضية توقفت عند مرافقتك للرئيس السادات في رحلاته إلى الولايات المتحدة باستثناء رحلة ( كامب ديفيد) على اعتبار أنك كنت في باريس والتقيت به في المغرب بعد العودة، وأنا في الاستماع إلى شهادتك أحاول دائماً الابتعاد عن التصرفات الشخصية، ولكن اسمحي لي في بعض الجزئيات التي يعني كانت تصرفات عامة، تمثلت في إحدى الزيارات، أو في أكثر من زيارة، وهي أنك راقصت الرئيس كارتر، والرئيس كارتر أيضاً قبلك القبلة التي يقبلها الغربيين للناس في لقاءاتهم، ولكنها أيضاً أثارت استياء كبيراً في مصر، ولازال الناس إلى اليوم يتحدثون عنها باعتبارها أمراً غير مألوف، وأنت زوجة لرئيس دولة مسلمة، وتحرصين دائماً على أن تتكلمي عن المبادئ الإسلامية.
جيهان السادات:
نعم، والله هو اللي حصل أولاً: البروتوكول المصري اتصل بالبروتوكول الأميركي وقال لهم: إحنا ماعندناش رقص، لأن هم عادة بعد العشا بيحصل فيه حفلة رقص بالنسبة للرؤساء، فقال لهم: إحنا ماعندناش دي وما تعملوهاش يعني، فعرفوا، عارفين إن دي عندنا مش مقبولة، فلما رحت وبعدين هو.. خد إيدي وقام فأنا قمت ولكن عارف اللي هي إيه في حرج، مش قادرة أكسفه وفي نفس الوقت يعني مش عارفة يعني.. ، وبعدين ما بأعرفش أرقص أساساً يعني، فهو..
أحمد منصور [مقاطعاً]:
كان فيه.. راقصت أحداً قبله أم أول راجل كان ممكن ياخد إيدك ويرقص معاك؟
جيهان السادات:
لأ أول.. أول واحد، فلسه بأعمل كده فبص لي وقال لي: أنا آسف، إحنا قالوا لنا بس أنا نسيت، ورجعنا وقعدنا.
أحمد منصور:
يعني مارقصتيش معاه؟
جيهان السادات:
لا.. لا.. لا.
أحمد منصور:
لكن فيه صور طلعت إنك بترقصي معاه.
جيهان السادات:
لا.. لا، دي شوف حضرتك بالضبط بين.. زي المسافة بيني وبينك، يعني خد إيدي.. قمت، هو قال لي اتفضلي فقمت.. ولسه بيعمل كده طبعاً هي دي..
أحمد منصور:
الصور طلعت بقى.
جيهان السادات:
بس كده بالضبط، لكن ما خدتش يمكن..
أحمد منصور [مقاطعاً]:
الرئيس السادات كان رد فعله إيه؟
جيهان السادات:
لا ولا حاجة، عارف إن ده إحراج.. وشاف قدامه يعني، وده إحراج..
أحمد منصور [مقاطعاً]:
هو شعر بالاحراج هو الآخر؟
جيهان السادات:
أيوه، دي قامت المغنية.. اللي اسمها إيه (بيلي..).
أحمد منصور:
السمراء هذه؟
جيهان السادات:
السمراء.. آه، فقالت له برضو قوم، فقال لها: أنا ما بأعرفش أرقص، فقالت له: هاعلمك، فقال لها: لأ أنا مش قادر.. يعني ما أعرفش، والحقيقة كان خجول جداً وقام وقف برضو لكن.. يعني.. قال لها: أنا ما أعرفش خالص.
أحمد منصور:
وقبلة الرئيس كارتر؟
جيهان السادات:
وقبلة الرئيس كارتر، أنا عايزة أقول لحضرتك هل يقصد بها شيء وحش؟‍!
أحمد منصور:
مش قضية يقصد أو لا يقصد.
جيهان السادات:
هم الطريقة سلامهم على فكرة، طريقة سلام الأميركان، الراجل يقبل الست.
أحمد منصور:
طيب في البرتوكول، لماذا لم ينبهوهم أيضاً إلى هذا الأمر؟
جيهان السادات:
ما أعرفش.. نبهوهم، هم برضو..
أحمد منصور [مقاطعاً]:
يعني إحنا هنا لا نبحث عن مبررات..
جيهان السادات [مستأنفة]:
لأ قالوا لهم..
أحمد منصور [مقاطعاً]:
ولكن إحنا بنشوف تصرفات..
جيهان السادات [مستأنفة]:
قالوا لهم، لأ، أنا هأقول لحضرتك يعنى..
أحمد منصور [مقاطعاً]:
لأنها تصرفات أخذت وأساءت إلى كل المصريين ولازالت مثل هذه التصرفات بتسيئ إلى الناس.
جيهان السادات:
لأ مش إساءة، لأ إساءة.. حضرتك أما تاخدها من منظار ضيق تقول إساءة، لكن لما تاخدها من منظار صداقة..
أحمد منصور [مقاطعاً]:
حتى لو من منظار واسع (يسؤ).
جيهان السادات [مستأنفة]:
والراجل.. دي علامة على الصداقة أو الترحيب يعني.
أحمد منصور:
فيه مبادئ يا فندم هنا، وفيه ضوابط..
جيهان السادات [مقاطعة]:
دى معلش دى المقصود بيها..
أحمد منصور [مستأنفاً]:
وفيه أصول بتربط الناس.
جيهان السادات:
صحيح.
أحمد منصور:
ما بيقدروش، يعني الغربيين لهم عاداتهم، إحنا لنا عاداتنا أيضاً..
جيهان السادات [مقاطعاً]:
معلش.. يعني هل..
أحمد منصور [مستأنفاً]:
إذا.. إذا إحنا تجاوزنا حاجات كتير..
جيهان السادات [مقاطعاً]:
يعني تحب مثلاً كنت آخده قلم مثلاً أقول له يعني..، أو أديى له knock out مثلاً أو أعمل إيه يعنى؟! ده رئيس دولة بيبوسني، خلاص انتهى وبينبهوه، ونبهوه بعد كده، وصدقني في مرة منهم بعد ما باسني قال لي:آه متأسف دول قالوا لي برضو! فقعدنا نضحك أنا وأنور، يعني.. تقول إيه؟! يعني الحقيقة هو الراجل بيعبر عن نوع من التقدير والصداقة والمحبة، وده جوزي جنبي يعني.. مش قصده شيء، وأنا عارفه إنه مش قصده شيء وبعدين عايزة أقول لحضرتك يعني مش مسألة قبلة، ده لو نظرة مقصودة بشيء أنا مش عبيطة أفهمها، واقدر أوقف اللي قدامي، لكن لما تبقى شيء.. رئيس دولة بيوري مشاعر طيبة يعني ما تقابلش بقى برفض وضيق بقى أفق وبتاع والواحد يعملها خناقة وزعلة، ونحرجه ونكسفه، لأ، يعنى تقابل بهدوء كده، وتقال له بعد كده، وزي ما قلت لحضرتك كررها برضو على أساس إنه مش.. وبعدين قال: آه دول قالوا لي أنا آسف، دول قالوا لي.
أحمد منصور:
يعني أنا بأترك للناس أن تقيم وجهة نظرك في المسألة.
جيهان السادات:
نعم
Read More »

الخميس، 18 مايو، 2006

>فن الحرب

1
>الحمد لله تم ترجمه كتاب فن الحرب
http://www.shabayek.com/aow/


و لا يسعنا الا التقدم بالشكر للاستاذ رؤوف شبايك على جهدة الضخم لترجمة هذا الكتاب


إن الكتاب الذي اُصطلح على تسميته فن الحرب للعبقري العسكري الصيني سون - تزو والمُسمى بنج- فا (أو الاستراتيجية العسكرية لسون تزو)، لهو واحد من أهم أندر المخطو
التعريف بكتاب فن الحرب:

طات القديمة في تاريخ العالم كله، وتعود الأهمية الفائقة لهذا الكتاب إلى بقاء معظم ما جاء فيه من مبادئ صالحاً للتطبيق حتى يومنا هذا، رغم مرور ما يزيد عن أكثر من ألفي عام على كتابته، ما جعله الكتاب الاستراتيجي الأهم بلا منافس.

كاتبه – سون تزو- رجل عسكري شغل لذيوع شهرته منصب القائد الأعلى لجيش مملكة وو، وهو خصص كتابه هذا -بناء على طلب الملك - لصفوة القادة العسكريين في زمنه، على أن مبادئه ونصائحه استوعبها الجميع وحتى يومنا هذا، بداية من محاربي الساموراي اليابانيين الأشداء، ومروراً برائد نهضة الصين ماو زدونج، وانتهاء برجال الأعمال المتمرسين في وقتنا الحاضر. اشتهر هذا الكتاب أيضاً بتأثيره على فكر نابليون بونابرت، والقادة العسكريين الألمان، وأخيرًا على القادة العسكريين الأمريكيين أثناء تحرير الكويت وغزو العراق.

لتواضع إمكانيات تقنية الكتابة وقت جمع هذا الكتاب (القرن السادس قبل الميلاد)، جاءت كتابات سون تزو في جمل قصيرة ومختصرة، اتعبت المترجمين من دقة اختيار كلماتها، وأثارت دهشة القارئين لصلاحيتها للتطبيق في كل مكان وزمان.

فن الحرب لا يركز على تحقيق النصر وحسب، بل أيضاً على تجنب الهزيمة وتقليل وتفادي الخسائر بأكبر قدر ممكن، ويشرح كيف يمكن تحقيق النصر مع تجنب القتال إذا كان ذلك ممكناً، ولعل ذيوع شهرة هذا الكتاب تعود كذلك لإمكانية تطبيق ما جاء فيه في عالم الاقتصاد والتجارة والسياسة والرياضة، وفي كل مجال تقريباً.

هذه الترجمة من إعداد رءوف شبايك، وهي نتاج سنوات من الترجمة المتأنية لفصول هذا الكتاب، أقدمها عبر هذا الموقع، ثم أضع جميع الكتاب في ملف PDF متاح للتنزيل كامل، مع تحديثه كلما جد جديد.
Read More »

>بدون تعليق

0
>في حديث محمود سعد مع ممثله الفيديو كليب العاري مع الحصان نجلا
قال لها مستنكرا :"ماذا فعلتى ؟؟"
قالت ببجاحه :"و هو انا عملت اية و هو انا بن لادن"
Read More »

>مهندس راح يهندس

0
>قصه قصيره
فلاح راح يفلح

ثلاث من المهندسين
احمد و رائد و سيد
قراروا فور التخرج من الكليه بتقدير امتياز و بعد مناقشة المشروع عدم انتظار دورهم في التعيين
و بدأ مشروع خاص بهم,
و طبيعي ان يكون المشروع في مجال دراستهم
و بعد مناقشات استقر رأيهم على فتح مكتب تصميم هندسي
و كان والد رائد له بيت في موقع متوسط قرروا فتح المشروع به
و تم تجهيز المكان و عمل دعاية للمكتب و بدأ الزباين يتوافدون بعد فترة قصيرة اكثرهم عن طريق الاقارب او عن طريق دكاترة الجامعة الذين ارادوا مساعدتهم في مشروعهم
و لم يتوان المهندسين الثلاث في العمل و حققوا ربح معقول
و تقدم كل منهم ليخطب بنت الحلال
و
و لكن جاء يوم اكتشفوا انهم معرضون لأغلاق المكتب من الجهات الرقابية في الدولة
نظرا لأن البرامج التى يعتمدون عليها ليست أصليهّّّ!!!!
لم يكونوا رغم استخدامهم للبرامج يلاحظون حكاية الترخيص
مضطرين الان لشراء برنامج الويندوز و الاوفيس و الاوتوكاد و هي برامج اساسية في شغلهم

كيف سيتم الشغل بدون هذة البرامج ؟؟؟
مستحيل هل يمكن لطبيب ان يكشف بدون ادواتة ؟؟؟؟
طيب يشتروا النسخ الاصلية ؟؟ سعر النسخ الاصلية رهيب و الاتفاقية لكل جهاز بمعنى شراء نسخه لكل جهاز
كاد اليأس ان يخنقهم لقد ضحوا بالوظائف التي عرضت عليهم من أجل حلم
حتى جاء فرج من الله و عرض عليهم المهندس عياش و هو صديق لهم المساعدة
أخبرهم بأشياء اقرب للمستحيل من وجهه نظرهم
يمكن تشغيل الحاسب بدون ويندوز فالحاسب محتاج نظام تشغيل و ليس محتاج ويندوز و هناك منافس قوى و هو اللينكس و هو مجاني
بل و يمكن كتابة تقرير بدون اوفيس مايكروسوفت فهناك اكثر من بديل مجاني من شركات كبرى مثل شركه صن مجاني اسمة اوبن اوفيس
بل و تصميم هندسي بدون الاستعانة بالاتوكاد و هناك اكثر من بديل لا يعدوا
فلما نظروا اليه مستنكرين اكمل
انه يمكن تصميم صورة بدون الفوتوشوب فهناك برنامج قوي مجاني يدعى جيمب
و بديل مجاني للثري دي يدعى بلندر و قد صمم افلام قوية
و هناك لكل برنامج بديل مجاني مفتوح المصدر و اقوي من المستخدم حاليا

و بالفعل جربوا البرامج على شك فلا يوجد امامهم خيار و ساعدهم المهندس عياش في التعود على البرامج
و بهذا نجت شركه من فخ سقطت فيه كثير من الشركات المصرية
ما قرأنة منذ ثواني قصة تحدث كل يوم أرجو ان تكون قد أخذت منها فائدة
عمرو سليم
Read More »

الأحد، 7 مايو، 2006

>شخبط في شوارع لندن

0
>مش فاضي تخطف رجلك و تروح لندن يا راجل كلها ساعة زمنأستأذن من الحاج و تعال معي نكتب على الحائط اسم اسامة بن لادن و نصورها و نضعها بالمنتدىطيب لو مش فاضي اليك هذا الموقع

Read More »

السبت، 6 مايو، 2006

>المصدر المفتوح

0
>"أوسا" تنصح الحكومات باستخدام برامج المصدر المفتوح

واشنطن: يوجه القائمون على مشروع المصدر المفتوح البريطاني OSA وهو المشروع الذي يموله مكتب نائب رئيس الوزراء رسالة إلى الحكومات المحلية بهدف تشجيع استخدام المصدر المفتوح.

والمصادر المفتوحة هي برامج مستقرة وآمنة ومفضلة من قبل المستخدم، كما إنها اقتصادية وتوفر الكثير من الأموال العامة.

وقد أشاد المتحدث الرسمي باسم المشروع ببرامج المصادر المفتوحة، كما لمس المشروع الفارق الجوهري بين برامج سطح المكتب وبرامج المصدر المفتوح، وهو ضرورة اتخاذ العديد من القرارات، فعلى عكس أجهزة الكمبيوتر المكتبية مايكروسوفت ويندوز التقليدية والتي يتخذ فيها مصنعو البرنامج العديد من القرارات نيابة عنك، يأتي المصدر المفتوح لينوكس ليفسح لك المجال لتختار كل شيء في برنامجك مما يستدعي تمتع الم

منقول من شبكه محيط
http://us.moheet.com/asp/subject.asp?ch=4
Read More »

>على السريع

0
>موقع من ياهو يهتم بالاجهزة الحديثة و استخدامها

http://tech.yahoo.com/
Read More »

الجمعة، 28 أبريل، 2006

>موقع تورنت

0
>تعودنا على ان ملفات التورنت لا تحتوى الا على افلام

الان موقع تورنت اسلامي

http://www.islamictorrents.net/index.php

أحسن استغلال النت
Read More »

>حكمه اليوم

2
>قطرة الماء تـثـقب الحجر.. لا بالعنف.. لكن بتواصل السقوط..-- هنري مولر
Read More »

>هل تؤدي قوانين حقوق الملكية الفكرية لوأد الإبداع وخنق الثقافة؟

0
>هل تؤدي قوانين حقوق الملكية الفكرية لوأد الإبداع وخنق الثقافة؟
*(قرأت هذا المقال وأحببت أن أشارككم فيه)
Free Culture: How Big Media Uses Technology and the Law to Lock Down Culture and Control Creativity.Lawrence LessigPenguin Press – New York, 2004ISBN: 1- 59420-006-8
يبدو أن قوانين الملكية الفكرية قد أصابها شيء من الشطط، مما حدا بالكثير من الأكاديميين (وعلى رأسهم مؤلف كتاب "ثقافة حرة") إلى التنبيه إلى حدوث تحول جذري في وجهة نظر القانون للخطوط الدقيقة الفاصلة بين حقوق المستهلكين الأفراد وحقوق الشركات فيما يتعلق بالمنتجات الفكرية والإبداعية، ثم الأثر الخطير لذلك على عملية خلق الثقافة والإبداع العام.
الاعتياد يولد الاعتقاد!
لعلي لا أحيد عن المنطق إذا قلت أن التكرار والاعتياد ربما يؤديان بالشخص إلى الارتكان إلى – وقبول – مفاهيم غير ناضجة، لم تحصل بعد على ما يجب أن ينالها من الأناة والتمحيص. وحيث تحظى تلك المفاهيم بذلك القبول لا لشيء سوى أنها دارت على الألسنة، أو سارت في بعض الكتابات، أو حتى فُرضت من قبل البعض من خلال إلحاحهم على استعمالها.
يصدق ذلك على قوانين حقوق الملكية الفكرية وما صاحبها من تبريرات إصدارها واستعمالها. فمن كثرة ما تطالعنا عبارة "كل الحقوق محفوظة"، أو علامة © (للدلالة على أن منتجا إبداعيا ما يخضع للملكية الفكرية لشخص أو مؤسسة)، صار معظمنا يتقبل قوانين الملكية الفكرية باعتبارها تطورا طبيعيا في سياق اقتصاديات السوق السائدة حاليا. وحيث من المنطقي – نظريا – أن كل مبدع، في أي فرع من فروع الإبداع، لابد أن يتقاضى نظيرا لإبداعه؛ فتلك – أولا – هي الطريقة التي يكسب بها المبدع رزقه. وثانيا، ذلك هو الأسلوب الذي يشجع به المجتمع مبدعيه على مواصلة الإبداع وإثراء الثقافة. وثالثا، ووفقا لأبجديات اقتصاد السوق أيضا، فإن أي منتج (سواء أكان قطعة من القماش أو قطعة موسيقية) يمثل "قيمة" ما فإنه يعتبر "ملكية"، ومن ثم فإن له مالكا يجب أن يتقاضى نظير استخدام ذلك المنتج أو نقل ملكيته لآخرين.
لقد انتشرت هذه الأفكار ووصلت لدرجة المسلّمات. ولعلها كانت تدور في خلفية عقول نواب بعض البرلمانات العربية التي صادقت مؤخرا على قوانين الملكية الفكرية تمهيدا لاندماج هذه البلدان في اتفاقية التجارة العالمية. وكذلك ربما كان في خلفية وعي هؤلاء النواب أن الاجتهاد حول أمور مثل الملكية الفكرية والقرصنة قد أغلق. ففي ظنهم أن هذه الأمور قتلت بحثا في الغرب (الولايات المتحدة خاصة، التي تدفع بهذه القوانين في بلدان العالم الثالث). ومن ثم، فلا داعي لفتح النقاش حول ما حُسم من أمور.
ولكن بين أيدينا الآن كتابا لأستاذ القانون في جامعة استانفورد (بالولايات المتحدة)، لورانس ليسيغ، لبّه أن الجدل والنظر في قوانين الملكية الفكرية لا يجب أن يغلقا. فقوانين الملكية الفكرية التي مررت حديثا – في الولايات المتحدة، ويُمرر، أو مرر، مثلها في دول العالم الثالث – يشوبها خلط هائل. والمؤلف يرى أن ذلك الخلط متعمد، وأن كيانات بعينها تقف وراء نشر ذلك الخلط للحفاظ على مصالحها. وأنه إذا لم يتم الانتباه لذلك، فستترتب آثار سالبة هائلة على المجتمع والثقافة والمبدعين، وهي الكيانات الثلاثة التي يدّعي مروجو قوانين الملكية الفكرية أنهم يدافعون عنها. فكيف حدث ذلك الارتباك؟
أقوى من الدستور
في كتابه الأخير الصادر هذا العام "ثقافة حرة: كيف تستخدم الشركات الإعلامية الكبرى التكنولوجيا والقانون لخنق الثقافة والتحكم في الإبداع"، يرى لورانس ليسيغ أن قوانين الملكية الفكرية الأخيرة تمثل انحرافا خطيرا عن المسار الذي اعتاد القانون أن يسلكه. فهذه القوانين التي أفلح اتحادا شركات إنتاج الأفلام (MPAA) والموسيقى (RIAA) الأميركيَين في "إقناع" الكونغرس الأميركي بتمريرها، في سياق "الحرب" التي يشنها رجال هذين الاتحادين على ما يسمى بالقرصنة هي قوانين متعسفة، تضرب التوازن الذي طالما حافظ عليه الدستور والتشريع بصفة عامة بين صالح المستهلك والمجتمع على طرف، وصالح شركات المنتجات الإبداعية (الأفلام، الموسيقى، القنوات الإذاعية، وقنوات التليفزيون عبر الكابل) على الطرف الآخر. والمؤلف يرى أن هذه القوانين غير دستورية، ولكن قوة اتحادي الموسيقى والأفلام وسطوتهما في الكونغرس – فيما يبدو – أقوى من الدستور الأميركي!
من وجهة نظر ليسيغ، ثمة بعدان – متداخلان – للإشكالية التي تسببت فيها قوانين الملكية الفكرية الأخيرة: بعد قانوني وآخر ثقافي إبداعي.
ففي البعد القانوني، يرى المؤلف أنها المرة الأولى التي تتخلف فيها التشريعات والقوانين عن التعرف والوعي الكاملين بآفاق تقنية واعدة، هي الإنترنت، وبقدرة هذه التقنية على المساهمة في إنتاج ونشر أنواع جديدة من الإبداع. وقد أدى ذلك – وبضغط من شركات الأفلام والموسيقى بدعوى محاربة القرصنة – إلى إصدار قوانين تقيد ذلك الوسط التقني الهائل، وتحد من إمكانيات استخدامه. وبذلك تحولت هذه القوانين (التي بدأت عام 1710 في بريطانيا وعام 1790 في أميركا) من مجرد أداة لضمان حصول دور النشر على حقوقها من بيع الكتب وعدم السماح لآخرين بنسخها وبيعها دون وجه حق، إلى مثبط يعوق قدرة الفرد على استخدام المنتج الذي اشتراه على الوجه الذي يبتغي (سنعود لهذه النقطة لاحقا بمزيد من التفصيل، تحت عنوان: الملكية الفكرية).
والمؤلف يرى أن هذه "الحرب" من قبل منتجي الأفلام والموسيقى ليست على القرصنة، وإنما على التقنية نفسها (الإنترنت). كما أن هذه الحرب ليست لصالح المبدعين، وإنما لصالح الموزعين؛ أي الشركات التي تنتج وتوزع. هذه الشركات الضخمة ترى في الإنترنت مهددا لسيطرتها على سوق إنتاج وتوزيع الأفلام والموسيقى. ولهذا فإنهم "يريدون أن يحكموا قيادهم على الإنترنت قبل أن يخرج المارد من القمقم ويُحكم القياد عليهم" كما يقول المؤلف. فالإنترنت، كتقنية وكوسط إعلامي هائل، أكثر كفاءة ودينامية في إنتاج الإبداع ونشره، مجانا في أغلب الأحوال. لأن ذلك الإبداع يأتي في صورة مبادرات فردية، غير تجارية. ولهذا في الشركات تستغل قوتها لتمرير القوانين التي من شأنها أن تجهض التقنية ذات الآفاق المهددة لهم.
تاريخيا، ليس هذا بمستغرب. فقد دأبت الشركات الكبرى دائما على وأد أو تعطيل أي تقنية يمكن أن تقوض من وضع السيطرة الذي تمتاز به. ويضرب لنا المؤلف مثالا على ذلك تقنية FM للبث الإذاعي. ففي أوائل عام 1933 حصل المخترع الأميركي إدوين هَوارد أرمسترونغ (الذي يعتبر الكثيرون أنه يأتي في المرتبة الثالثة في العبقرية بعد إديسون وغراهام بل) على 4 براءات اختراع خاصة بتقنية FM للبث الإذاعي. وكان أرمسترونغ يعمل حينها مهندسا في شركة RCA الأميركية الشهيرة لمد شبكات المحطات الإذاعية، التي كانت تعمل وقتها وفقا لنظام AM (Amplitude Modulation). وكان ديفيد سارنوف، رئيس RCA وقتها وصديق أرمسترونغ، يظن أن الاختراعات الجديدة تتعلق بتحسين البث بنظام AM السائد، ولذلك كان متحمسا لها في بادئ الأمر. ولكن عندما أجرى أرمسترونغ أول بث تجريبي عبر موجة FM عام 1935، ورغم جودة الصوت غير المعهودة التي شهد بها جميع الحضور، أدرك سارنوف أن هذه التقنية ستقوض من الوضع شبه الاحتكاري الذي تحظى به شركته، ولذا أخذ يعطل من تطبيق التقنية الجديدة، ثم – وعندما نفد صبر أرمسترونغ – نقل الصراع إلى ساحة القضاء، مدعيا أن براءات الاختراع غير صحيحة وأنها من حق شركته وليست من حق أرمسترونغ. وامتد هذا الصراع في ساحة القضاء لسنوات إلى أن انتحر أرمسترونغ عام 1954، بائسا مفلسا، غير قادر على دفع نفقات محاميه.
يشير ليسيغ لواقعة شركة RCA وأرمسترونغ باعتبارها مثالا دالا على قدرة الشركات على وأد أو – على الأقل – تعطيل بعض التقنيات التي تهدد وضعها. خاصة إذا كانت هذه الشركات من القوة بحيث تمتد علاقاتها لتشمل "الكونغرس". ثم يشير في غير موضع أن اتحادي منتجي الأفلام والموسيقى هما RCA العصر الحديث. ومن ثم فإننا لا يجب أن نتركهما ليفعلا بالإنترنت وبالمبدعين الجدد ما فعلته RCA بأرمسترونغ.
وحتى لو كانت الحرب موجهة ضد القرصنة فحسب كما يدّعون، فإن هذه الحرب من الشراسة والاندفاع بحيث أنها يمكن أن تدمّر في خضمها آفاق وإمكانيات الإنترنت. وفي هذا ضرر لا يمكن تجاهله.
أما البعد الثقافي الإبداعي للإشكالية التي تطرحها قوانين الملكية الفكرية الأخيرة فهو – وكما يرى المؤلف – أنه كان هناك دائما ما يمكن أن نطلق عليه "النطاق العام" من الثقافة والإبداع؛ ويقصد به مختزن الذاكرة والإبداع والثقافة التي أنتجتها أمة ما، والتي تمثل منجم الأفكار والإلهام للأجيال الجديدة من المبدعين لكي يأخذوا ويبدلوا ويعدلوا لينتجوا لنا إبداعا جديدا. وهكذا جيلا بعد جيل، بحرية مطلقة. ما يحدث الآن غير ذلك. فالقوانين الأخيرة تتعسف وتتطرف (حسب تعبير المؤلف) في تحديد الملكيات الفكرية، وبالتالي فإنها تعمل على تآكل مخزون "النطاق العام" بدرجة تحوّل ثقافة المجتمع – أي مجتمع – من "ثقافة حرة" إلى "ثقافة الاستئذان". والثقافة الحرة هي تلك يستطيع فيها كل فرد أن يعتمد على "النطاق العام" فيأخذ ويغير ويبدل ويبدع بكامل الحرية. أما في ثقافة الاستئذان – التي ترسيها القوانين الأخيرة كما يرى المؤلف – فإننا نتحول إلى مجتمع يكون فيه على كل مبدع أو مبتكر شاب أن يحصل على "الإذن" أولا، إما من الشركات الكبرى التي تملك الحقوق الفكرية لأحد المنتجات الإبداعية أو من أحد المبدعين السابقين.
والأمر كذلك، فإن هذه القوانين لا تدافع عن المبدعين والإبداع، وإنما ستؤدي لخنقه. ويضرب المؤلف مثالا على ذلك ما يحدث من معاناة عند تصوير أي فيلم. فعند تصميم مكان تصوير المشاهد، لابد أن يتأكد المخرج أنه لا يوجد أي شيء في خلفية المشهد يقع في حدود الملكية الفكرية لأي شركة أو شخص، وإلا فمن الممكن أن إيقاف عرض الفيلم بعد نزوله دور العرض. ويروي المؤلف ما حدث لمخرج الأفلام الوثائقية (جون إلز) الذي اضطر لاستخدام 4.5 ثانية من أحد أفلام شركة (فوكس) في فيلم وثائقي له، في خلفية أحد المشاهد. طلب الرجل أولا الإذن من مخرج الفيلم، فوافق المخرج ولكنه نصحه بأن يحصل على إذن من الشركة الموزعة، التي لم تمانع ولكنها نصحته بدورها أن يحصل على إذن من الشركة المنتجة؛ فوكس، التي طلبت منه 10 آلاف دولار في مقابل الثواني المعدودة وإلا ستقوم الشركة بملاحقته قضائيا. وبالطبع لم تتحمل الشركة المنتجة للفيلم الوثائقي دفع مقابل الثواني الأربعة، وتم تأجيل التصوير لفترة، ثم أعيد بناء المشهد الذي كان يحوي الثواني (المكلفة). والأمثلة غير ذلك عديدة لأفلام تمت ملاحقتها قضائيا – وهي في دور العرض – (مثل فيلم "محامي الشيطان" بطولة الممثل آل باتشينو) لأن أحد المشاهد كان يحوي في الخلفية لوحة أو كرسي أو سجادة من تصميم شخص أو شركة ما! وقس على ذلك كل أنواع الإبداع الأخرى من الأدب والموسيقى والأفلام والرسم وغيرها. فهل تكون مثل هذه الثقافة باعثة على الإبداع أم مثبطة له؟ وهل يتوجب علينا الانتباه إلى القوانين التي ترسي لهذه الثقافة أم أننا نستطيع أن نسترسل في تجاهلنا المريح؟
الملكية الفكرية
فإذا كانت قوانين الملكية الفكرية الأخيرة مشوبة بالخلط، المتعمّد أو غير المتعمّد، فحريّ بنا أن نلقي بمزيد من الضوء على المفاهيم التي أصدرت حولها، وبشأنها، القوانين. خاصة مفهومي الملكية الفكرية والقرصنة.
فالملكية الفكرية هي "أي منتج للعقل البشري متفرد وأصيل وغير واضح للآخرين، وذو قيمة إذا ما طرح للبيع. والملكية الفكرية يمكن أن تكون فكرة أو اختراعا أو عملا أدبيا أو اسما متفردا أو تركيبة كيميائية أو أسلوبا لأداء وظيفة أو عمل ما أو حتى أسلوب عرض مبتكر". والملكية الفكرية – كما يدل اسمها – هي ملكية، شأنها شأن ملكيات أخرى كالعقارات أو الأراضي أو غيرها. ولكن ثمة فارقا كبيرا بين الملكية الفكرية والملكيات التقليدية هو الذي أثار الارتباك والجدل الحاليين.
ففي الملكيات التقليدية، ما إن تحصل على حق ملكية ما، فإن لك مطلق الحرية في استخدامها على الوجه الذي يحلو لك. فلو أنك اشتريت مثلا ثمرة بطاطس، فإن ملكيتك لهذه الثمرة تخوّل لك أن تستفيد منها مطبوخة أو مقلية أو أن تستعملها كخامة للنحت لتنتج منها عملا فنيا أو أن تزرعها ثانية، أو حتى أن "تهجنها" بطريقة ما مع ثمرة بطاطس أخرى لإنتاج سلالة أفضل من البطاطس. أي أن كافة استعمالات ملكية ثمرة البطاطس كانت مكفولة لك بقوة القانون، ولم يكن البائع الذي اشتريت منه ليجرؤ أن يقاضيك لأنك استخدمت الملكية الفكرية المدمجة في البطاطس (وستكون هنا الشفرة الوراثية لنبات البطاطس) دون وجه حق عندما قمت بتهجينها مع نوع آخر.
أما في الملكية الفكرية، فأنت عندما تشتري، مثلا، قرصا مدمجا (سي دي) فالأمر مختلف. فقد استطاع أصحاب هذه الملكية الفكرية – باستخدام التكنولوجيا – أن يتحكموا في كيفية استخدامك لهذه الملكية، رغم أنها – نظريا – آلت إليك بعد شرائك لذلك الـ سي دي. فليس مسموحا لك أن تنسخ، مثلا، أغنيات من ذلك الـ سي دي على حاسبك الشخصي. وليس مسموحا لك أن تصنع نسخة احتياطية من ذلك السي دي حال فقد أو تلف الأصلي. وليس مسموحا لك أن تشغّله على بعض المشغلات التي ربما تيسر من نسخه. وليس مسموحا لك – لو أنك موسيقي هاو مثلا – أن تدمج قطعة من هنا مع قطعة من هناك مع قطعة من تأليفك لتنتج عملا موسيقيا جديدا، حتى لو كان ذلك لأغراض غير تجارية.
بالطبع هذا يؤدي إلى خنق الإبداع، وسيترتب عليه آثار سالبة على المجتمع ككل كما أسلفنا. ولكن لب النقاش هنا هو أننا لا يجب أن نتعامل مع الملكية الفكرية بنفس الطريقة التي نعامل بها الملكيات الأخرى. لأنه لو تم ذلك، سيكون ذلك في صالح فئة صغيرة من المجتمع (الموزعون والمنتجون وليس المبدعين على الأغلب)، وعلى حساب المجتمع كله. وستصبح الملكية الفكرية ليست أكثر من "ملكية احتكارية". ويذكر المؤلف أن المشرّعين الأميركيين الأوائل قد وعوا ذلك جيدا. فبينما أكد المشرعون في دستور 1789 على حرمة، بل وقداسة، الملكيات الخاصة في التعديل الدستوري الخامس [Fifth Amendment] وأن الحكومة لا بد أن تدفع نظير استيلائها على – أو إتلافها – لأي ملكية من ملكيات الأفراد، فإن هؤلاء المشرعين كان لهم رأي مختلف فيما يخص الملكية الفكرية. حيث أشاروا أن هذه الملكية يجب أن تحدد "بفترة زمنية معينة" بعدها تؤول إلى المجتمع. ولو لم يقم المشرعون بهذه الخطوة لما انتشرت أعمال شيكسبير، مثلا، بالصورة التي انتشرت بها. فقد وازن هؤلاء المشرّعون بين الضرر الذي سيقع على ناشري أعمال شيكسبير عبر تحويل أعمال الشاعر والمسرحي العظيم إلى النطاق العام بعد فترة معينة، وبين الضرر الذي سيقع على المجتمع كله لو لم تنشر هذه الأعمال العظيمة ليستفيد منها كل فرد في المجتمع. ليس فقد ليقرأها أو ليتلوها أو يؤديها تمثيلا، وإنما أيضا ليحورها وينتج منها إبداعا جديدا.
فالنقاش هنا إذن، وفي كل النقاشات حول الملكية الفكرية، لا يدور حول إذا ما كانت "الأفكار" تصلح أن تكون ملكيات تباع وتشترى. فثمة إجماع على أنها من هذا المنظور ملكية لا جدال فيها. أما الخلاف فيثور من نقطتين. أولا في مد حقوق الملكية الفكرية لتشمل التحكم في الطريقة التي يُستخدم بها المنتج المحمي بقوانين الملكية الفكرية. وثانيا، في المدة التي يكفلها القانون للحفاظ على ملكية فكرية كملكية خاصة من حق شخص أو شركة، قبل أن تؤول للنطاق العام، ليستفيد منها المجموع. فقد حدث تطور كبير في ذلك السياق؛ فبعد أن كانت مدة حق الملكية الفكرية 14 عاما فحسب عام 1710، صارت اليوم أكثر من 90 عاما، وربما أكثر كما حدث مع ملكية الشخصية الكرتونية "ميكي ماوس" لشركة ديزني. وأثر ذلك أنه سيمنع أي مبدع أو مبتكر صغير موهوب من تحوير أو البناء على أي منتج أو فكرة بازغة. فلابد أن تمر 90 سنة، يكون خلالها المبتكر الصغير الذي واتته الفكرة قد ووري في التراب!
القرصنة
أما القرصنة فهي "الاستيلاء على الملكية الفكرية لمبدع أو استخدامها بطريقه تحرمه من تحقيق الربح من ورائها". إلى هنا يؤكد المؤلف لورانس ليسيغ أنه ضد القرصنة. ولكنه يعود فينبهنا إلى أن قوانين الملكية الفكرية الأخيرة تخلط بين أمرين لم يخلط بينهما المشرّعون من قبل: إذ لا تميز بين إعادة إنتاج أحد الأعمال الإبداعية (كطباعة كتاب مثلا) بهدف الإتجار فيه دون إذن المبدع، من ناحية، وبين استلهام فكرة أحد الأعمال الإبداعية، وتطويرها وتحويرها وإنتاج عمل إبداعي جديد ومختلف. في رأي المؤلف أن ذلك هو مثار الارتباك الذي أصاب قوانين الملكية الفكرية، وسيصل أثره – سلبا – إلى جوهر عملية إنتاج الثقافة المجتمعية كفعل تراكمي وتدويري.
ويضرب المؤلف أمثلة عديدة على أن القانون كان يحفظ دائما حق الفرد المبدع في "القرصنة" (!) على جزء ما من الإبداع الواقع في "النطاق العام" ليتيح الفرصة لإنتاج إبداع جديد. فبهذه الطريقة ظهرت للوجود الأعمال الفنية لشكسبير وولت ديزني. فمثلا الخطوط العامة لمسرحيتي "هاملت" و"روميو وجولييت" كانت قصصا شعبية في النطاق العام في زمان شكسبير، في أواخر القرن السادس عشر. وقد كانت عبقريته، وإضافته، تكمن في تعبيره الشعري الرائع وفي قدرته على تطوير الخطوط الدرامية العامة إلى تصاعد درامي محبوك وخلاب. وكذلك الأمر لوولت ديزني مبتكر شخصية الفأر الكرتوني "ميكي ماوس". فأول فيلم ناجح في سلسلة أفلام "ميكي ماوس" كان الفيلم رقم 2، إذ أخفق سابقه. وقد كان ذلك الفيلم الثاني الذي أنتج عام 1928 يحمل اسم "القارب البخاري ويلي"، ولم يكن هذا الفيلم أكثر من محاكاة كرتونية ساخرة لفيلم سابق هو "القارب البخاري بيل" للممثل العبقري (باستر كيتون) الذائع الصيت وقتها. وقائمة "قرصنة" وولت ديزني (أو شركة ديزني) على إبداع "النطاق العام" تمتد لتشمل أغلب أفلام ديزني الشهيرة مثل "سنو وايت" (1937)، "أليس في بلاد العجائب" (1951)، "الجمال النائم" (1959)، "كتاب الغابة" (1967) و"مولان" (1998). وهذه "الاستعارات" من النطاق العام ليست عملا سلبيا بل هي إبداع إيجابي رائع في حد ذاته، كما يؤكد المؤلف، وإضافة إلى مخزون الثقافة.
لنتصور إذن أن قوانين الملكية الفكرية الحالية كانت موجودة في عصر شكسبير أو في زمان وولت ديزني، وكيف كان سيحرمنا ذلك من الأعمال المسرحية والكرتونية الرائعة التي أنتجها هذان العبقريان، بفضل موهبتهما الشخصية بالطبع، إضافة إلى الحرية التي أتاحها لهما زمناهما في "الأخذ والتحوير والتجديد والإبداع". ثم دعونا نتصور كم شكسبير وولت ديزني من شباب اليوم سيوأدون في المهد بفضل القوانين المتعسفة الحالية لقوانين الملكية الفكرية.
لقد بدأت حقوق الملكية الفكرية في الأساس كوسيلة، أما الغاية فكانت حماية الإبداع. الآن انقلبت الأمور رأسا على عقب، وصارت حقوق الملكية الفكرية هي الغاية (لشركات الإنتاج والتوزيع بالطبع) التي يمكن لأجلها غض الطرف عما يحدث للإبداع، تعطيلا أو تحكما أو إجهاضا.
ومن ناحية أخرى، نحن لا نستطيع أن نطبق فكرة "إذا كان المنتج يمثل قيمة ما فلابد أنه حق أو ملكية، ولابد له من مالك" باعتبارها القاعدة، كما تذكر أستاذة القانون بجامعة نيويورك (روتشيل دريفوس). فهذه الفكرة من وجهة نظرها قاصرة للغاية لأنها، أولا، تتجاهل كل الإبداع الثمين الذي كان متاحا في "النطاق العام" للجميع، والذي ألهم عددا لا يحصى من المبدعين. وثانيا، أنها تمثل منظورا سلبيا في تحديد الملكيات الفكرية يميل إلى تسويغ توسيع نطاق الملكيات الخاصة إلى أقصى حد وإلى تضييق نطاق الملكيات الإبداعية العامة أو النطاق العام إلى أدنى حد.
ثقافة حرة
ليس لورانس ليسيغ؛ مؤلف هذا الكتاب، الشخص الوحيد الذي ينبه إلى خطورة الخلط الحالي في مفهوم الملكية الفكرية، وما يتبعه من إصدار قوانين. فهناك العديد من الأكاديميين الآخرين من أمثال ميشيل بولدرين من جامعة مينيسوتا، ديفيد ليفاين من جامعة كاليفورنيا، وروتشيل دريفوس من جامعة نيويورك وغيرهم الكثيرون. كلهم مشغولون بدق نواقيس الخطر بشأن التحول الخطير في مسار ومنظور القانون: من الحفاظ على النطاق الإبداعي العام وتنميته وإثرائه إلى تقييده لحساب الملكيات الفكرية الخاصة.
وكنا قد أسلفنا أنه في رأي لورانس ليسيغ أن ذلك التحول في منظور القانون سيحول الثقافة المجتمعية من "ثقافة حرة" إلى "ثقافة استئذان". نستطيع أن نلخص وجهة نظر المؤلف فيما يتعلق بالثقافة الحرة في النقاط التالية:
الثقافة الحرة لا تعني إلغاء الملكيات الفكرية. فالثقافة الحرة شأنها شأن الاقتصاد الحر، تحترم الملكيات وتنظمها. ولكن مثلما يفسد الاقتصاد الحر إذا ما ظهرت "الإقطاعيات" فإن الثقافة الحرة تفسد إذا ما تركزت الملكيات الفكرية في يد عدد محدود من الكيانات (في الولايات المتحدة تنتج 7 شركات إعلامية ضخمة حوالي 85% من كل الإنتاج الموسيقي والسينمائي والتليفزيوني). ومن ناحية أخرى فإن الثقافة الحرة تناهض تركّز الملكيات الفكرية باعتباره أحد أشكال تركّز السلطة، الذي هو بدوره اعتداء على الديموقراطية الحقيقية.
الثقافة الحرة هي الوسط الذي نمت فيه – عبر التاريخ – العبقريات والمواهب التي صنعت ما نتمتع به الآن من منجزات الحضارة. ويجب علينا أن نحافظ على هذه الثقافة للأجيال الجديدة. يجب علينا أن نترك لهم إرثا من حرية الإبداع والابتكار، وألا نكبلهم بقوانين تصب فحسب في صالح حفنة من الكيانات على حساب المجموع.

في الثقافة الحرة الشعارات الحادة غير مقبولة. فإلغاء الملكيات الفكرية مرفوض، ولكن في ذات الوقت ليست "كل الحقوق محفوظة". وليس المقصود هنا أن يُسلب مبدع من تقاضي نظير إبداعه، وإنما أن تتاح للمستخدم الفرصة للاستفادة من المنتج على الصورة التي تحلو له (باعتباره قد دفع نظيرا لذلك) دون تدخل من صاحب حق الملكية الفكرية. وهنا يدعو المؤلف إلى ما يمكن أن يكون حلا وسطا أو "بعض الحقوق محفوظة".
في الثقافة الحرة تستعمل التقنية لإطلاق الإبداع وليس لتكبيله. فبدلا من أن تدمج برامج وتطبيقات تقيد من قدرة المستخدم على الاستفادة من منتج ما (حتى لو كان الاستخدام مشروعا تماما)، فإن التقنية يمكن – ويجب – أن تستعمل لكي تشجع المستخدم على استعمال المنتج بطريقة مبتكرة وعلى تحويره أو تطويره والبناء عليه.


الثقافة الحرة ترسخ لمجتمع لا يحتاج للمحامين في كل صغيرة وكبيرة (رغم أن المؤلف نفسه محام!). وذلك أن الشطط في تطبيق قوانين الملكية الفكرية قد جعل كل فعل يقوم به المستخدم عرضة للملاحقة القانونية، ومن ثم فإن كل فرد في المجتمع صار يحتاج لمحام ليدافع عنه أمام اتحادي منتجي الموسيقى والأفلام. وفي هذه الحلبة يخسر الضعفاء (المستخدمون) حتى والحق في جانبهم، لأنهم لا يملكون الموارد التي يواصلون بها الحرب في ساحة القضاء ضد هذه الكيانات الضخمة.
في الثقافة الحرة يسمح بقدر من "القرصنة الإبداعية" إن صح القول، من قبيل تلك التي قام بها شيكسبير أو وولت ديزني، لأن ذلك الإبداع هو الذي يضيف للنطاق الإبداعي العام، ويفتح الأفق أمام مبدعي المستقبل لكي يضيفوا بدورهم.
وأخيرا فإن هذا الكتاب يذكرنا بأننا إن لم نبادر لإعادة القانون لمساره التاريخي، فإن قوانين حقوق الملكية الفكرية ستطال الجميع. ليس أحد بمنأى عنها. ومن ثم، فإن توريث ثقافة حرة للأجيال القادمة، كما ورثناها نحن، هو مسؤوليتنا التي يجب أن لا نتملص منها.
Read More »

BIM arabia © 2014. All Rights Reserved | Powered by- Blogger

Designed by- Dapinder